البنا تحت مقصلة البرلمان.. تراكم المشاكل بوزارة الزراعة يدفع البرلمان لتقديم 61 طلب إحاطة وسؤال

الجمعة، 15 ديسمبر 2017 12:00 م
البنا تحت مقصلة البرلمان.. تراكم المشاكل بوزارة الزراعة يدفع البرلمان لتقديم 61 طلب إحاطة وسؤال
الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة
كتب إبراهيم سالم

على الرغم من الدعوات الكثيرة والمتتالية التى بعث بها نواب البرلمان، وخاصة لجنة الزراعة والري بمجلس النواب لوزير الزراعة الدكتور عبد المنعم البنا، إلا أنه لم يلببي أيا منها سوي الحضور الأول فور أداءه اليمين الدستورية عن حقبة وزارة الزراعة مطلع العام الجارى، وهذا ما دفع العديد من النواب إلى استخدام أدواتهم الرقابية التى منحهم إياها الدستور واللائحة الداخلية للبرلمان، من طلبات إحاطة وأسئلة وطلبات مناقشة عامة، والتى تجاوز عددها الـ 61 طلب، لحضوره إلى الجلسة العامة المقررة الإثنين من الأسبوع المقبل.

 

ففي البداية تقدم عدد من النواب طلبات إحاطة وأسئلة وطلبات مناقشة عامة للمناقشة موجهه إلى رئيس مجلس الوزراء والدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، بشأن تراكم المشكلات التى تندرج تحت اختصاصات وزارته ما بين تسويق وتسعير وتوريد المحاصيل الزراعية، ونقص وارتفاع أسعار الأعلاف والأسمدة والبذور والتقاوى والمبيدات، وسوء أحوال الوحدات البيطرية وعدم تعيين خريجى الطب البيطرى بها، وتزايد حالات التعدى على الأراضى الزراعية،وتدهور الثروة السمكية.

12 طلب إحاطة عن منظومة تسويق وتسعير وتوريد المحاصيل الزراعية

وتنوعت هذه الطلبات، حيث تقدم "12" عضو بالبرلمان بطلبات إحاطة عن منظومة تسويق وتسعير وتوريد المحاصيل الزراعية، وطلب مناقشة عامة عن سياسة الحكومة بشأن توريد الطن من قصب السكر فى ضوء زيادة تكاليف الإنتاج، كما تقدم أيضا 8 أعضاء بالبرلمان بطلبات إحاطة عن نقص وارتفاع أسعار الأعلاف والأسمدة والبذور والتقاوى والمبيدات.

التعدى علي الأراضي الزراعية 

ولم تتجاهل تلك الطلبات تدهور محصول القطن وسوء تسويقة حيث تقدم 3 نواب بطلبات إحاطة بشأن هذا الموضوع، وأيضا هناك طلبا إحاطة عن تدهور محصول البطاطس وتداول بطاطس بها بودرة سامة، كما تضمن جدول أعمال الجلسة طلبات إحاطة وسؤال وطلب مناقشة عامة عن تزايد حالات التعدى على الأراضى الزراعية وعدم تملك تلك الأراضى لزارعيها أو الإستفادة منها فى مشروعات النفع العام وخاصة فى القرى، مقدمة من 6 أعضاء برلمانيين.

الثروة السمكية والصيد الجائر​

كما شمل جدول الأعمال طلبات إحاطة عن تدهور الثروة السمكية  وسوء أحوال المزارع السمكية وممارسات الصيد الجائر وسوء أحوال الصيادين، مقدمة من 5 أعضاء، إضافة إلى طلبا إحاطة عن عدم ضخ الاستثمارات المطلوبة لإحياء مشروع البتلو، وطلبات إحاطة عن المشاكل التى تواجه الجمعيات الزراعية والعاملين بها.

نشر أبحاث تضرر بالصادرات للحاصلات الزراعية

كما شملت الطلبات أيضا عدم تطبيق القرار الجمهورى بإنشاء مراكز الزراعات التعاقدية، وانهيار أسعار البرتقال وخاصة فى محافظة القليوبية، وعدم الإنتهاء من الحيز العمرانى لمدينة وقرى مركز بلقاس محافظة الدقهلية، وعدم التنسيق بين الوزارة ومحافظة الجيزة بشأن تسعير أراضى الإصلاح الزراعى، وزيادة القيمة الإيجارية لأراضى طرح النهر، وتضرر الصادرات للحاصلات الزراعية من نشر أبحاث فى بعض المجلات العلمية ووسائل الإعلام بشأن وجود فطريات وحشرات تصيب المحاصيل الزراعية المصرية، ومعاناة أصحاب الأراضى الواقعة على كورنيش المعادى نتيجة قيام الجمعية الزراعية بتحرير محاضر زراعة لهم .

​صناديق الوزارة الخاصة وأوجه الصرف منها 

كما شمل الجدول أسئلبة مقدمة من النواب بشأن التعرف علي أسباب عدم استغلال ثمانية آبار بطريق الداخلة بلاط في المشروعات الزراعية، وعن عدد الصناديق الخاصة بالوزارة وأوجه الصرف منها، وعن حجم الاستثمارات الحكومية فى قطاع الزراعة واستصلاح الأراضى.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق