ماذا بينك وبين ترامب؟.. مندوبة أمريكا الأممية لرافضي قرار القدس: "هقول لدونالد عليكم"

الأربعاء، 20 ديسمبر 2017 01:28 م
ماذا بينك وبين ترامب؟.. مندوبة أمريكا الأممية لرافضي قرار القدس: "هقول لدونالد عليكم"
نيكي هايلي
محمد عبدالحليم

فيما يبدو أنه استشعار لجنون عظمة أصاب مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة، بدأت نيكي هايلي في تهديد دول العالم التي ستصوت ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.
 
فاليوم تحذر هايلي بأنها ستبلغ ترامب بقائمة الدول التي ستدعم مشروع القرار الذي سيطرح الخميس للتصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، لرفض إعلام واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
 
ودعيت الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى التصويت الخميس على مشروع قرار يدين اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل، بعد الفيتو الأمريكي ضد مشروع قرار طرحته مصر ندد بموقف ترامب حول القدس وحظي بإجماع دولي.
 
وقالت سفيرة واشنطن لدى المنظمة الأممية، بحسب الوكالة الفرنسية، في رسالة وجهتها إلى سفراء عدد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إن "الرئيس دونالد ترامب سيراقب هذا التصويت بشكل دقيق وطلب أن أبلغه عن البلدان التي ستصوت ضده".
 
وأضافت هايلي محذرة: "سنسجل كل تصويت حول هذه القضية".
 
وقامت هايلي بتأكيد تحذيرها في تغريدة على تويتر، قائلة: "في الأمم المتحدة يطلب منا دائما أن نعمل أكثر ونعطي أكثر، لذلك عندما نقوم باتخاذ قرار يعكس إرادة الشعب الأمريكي حول تحديد الموقع الذي يجب أن نقيه فيه سفارتنا، فنحن لا نتوقع من هؤلاء الذين ساندناهم أن يستهدفونا".
 
وكانت هايلي قد استخدمت حق الفيتو الأمريكي لإبطال مشروع قرار تقدمت به مصر ضد تغيير وضيعة مدينة القدس، منذ أيام، لتخالف به أمريكا إجماع دول المجلس والبالغ عددهم 14 دولة.
 
يأتي ذلك بعد رفض المجتمع الدولي لقرار الرئيس الأمريكي باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، مما أدى إلى حدوث انتفاضة شعبية عربية، وتحركات دبلوماسية تقودها مصر ودول أخرى لإيقاف هذا القرار.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق