الكهرباء: نسبة الإنجار فى تنفيذ محطة العاصمة الإدارية الجديدة 96%

الأربعاء، 20 ديسمبر 2017 03:19 م
الكهرباء: نسبة الإنجار فى تنفيذ محطة العاصمة الإدارية الجديدة 96%
المهندس جابر الدسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر
محمد الزيني

توجه اليوم المهندس جابر الدسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر  وعدد من قيادات القطاع وممثلى كل من شركة سيمنس وأوراسكوم إلى العاصمة الإدارية الجديدة ، ومركز الخدمات والصيانة والتدريب للوقوف على آخر مستجدات الموقف التنفيذي والإطمئنان على سير العمل .

أوضح المهندس جابر  أنه يجرى العمل بالموقع على قدم وساق للتنفيذ طبقاً للجداول الزمنية المعدة لذلك، حيث وصلت نسبة الإنجار فى تنفيذ محطة العاصمة الإدارية الجديدة إلى حوالى 96% .

هذا  تتكون المحطة من عدد 4 موديول وكل موديول يتكون من عدد 2 تربينة غازية قدرة كل منها 400 ميجاوات، وعدد 1 تربينة بخارية قدرة 400 ميجاوات وعدد 2 غلاية لإستعادة الطاقة المفقودة .

وجدير بالذكر أن محطة العاصمة الإدارية الجديدة تعد إحدى المحطات الثلاث وتأتى ضمن مجموعة من المشروعات الأخرى التى تم التعاقد عليها ـ خلال المؤتمر الإقتصادى الذى عقد فى شرم الشيخ ـ مع شركة سيمنس العالمية وشركاؤها المحليين لتدعيم الشبكة الكهربائية القومية بقدرات تصل إلى 14400 ميجاوات لمجابهة الزيادة المطردة فى الأحمال ولتوفير الطاقة الكهربائية اللازمة للمشروعات الإستثمارية الجديدة .

2017-12-20-PHOTO-00000377 - Copy

هذا وقد قام المهندس جابر أيضاً بزيارة تفقدية إلى مركز الخدمات والصيانة والتدريب الذى يتم إنشاؤه بالتعاون بين وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ووزارة البترول مع شركة سيمنس العالمية .

أوضح المهندس جابر أنه يتم إنشاء المركز على مساحة 36 ألف متر مربع بالمنطقة الاقتصادية بالسويس ويتكون المركز من ورشة لصيانة وتأهيل التربينات ذات القدرات العالية لخدمة قطاع الكهرباء والطاقة ومن المتوقع أن يتم التوسع فى أعمال الصيانة لخدمة الدول المجاورة ومنطقة الشرق الأوسط وافريقيا.

2017-12-20-PHOTO-00000376 - Copy

كما يشمل مركز تدريب على أحدث المستويات العالمية بالتعاون مع الحكومة الألمانية وذلك لتدريب أكبر عدد ممكن من المهندسين والفنيين ، وكذلك مركز صيانة وإصلاح للمهمات الخاصة بمحطات إنتاج الكهرباء سواء المصنعة من خلال شركة سيمنس أو المصنعة من الشركات العالمية الأخرى.

واكد جابر على حرص القطاع على الانتهاء من تشغيل كافة وحدات المشروعات الثلاثة طبقاً للبرنامج الزمنى المخطط والذى ينتهى في مايو 2018، ومن المتوقع أن تكون الورش جاهزة لاستقبال المهمات المراد إصلاحها وكذلك الانتهاء من مركز التدريب خلال النصف الثانى من 2018 ، معرباً عن أمله أن تساهم هذه المشروعات فى رفع معدلات التنمية وتهيئة مناخ الاستثمار بما يعود بالنفع والخير على مصرنا الحبيبة وشعبها العظيم.

يأتي ذلك فى إطار الحرص على المتابعة المستمرة لتقدم سير الأعمال لتنفيذ محطات توليد الكهرباء الثلاث الكبرى التى يتم تنفيذها بالتعاون مع شركة سيمنس الألمانية وشركائها المحليين.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق