وكيل "دينية البرلمان" يطالب بتدريس الدين كمادة أساسية لمواجهة الإلحاد

الجمعة، 22 ديسمبر 2017 03:15 م
وكيل "دينية البرلمان" يطالب بتدريس الدين كمادة أساسية لمواجهة الإلحاد
مجدى حسيب

قال الدكتور شكرى الجندى، وكيل اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف، هما المسئولين عن مواجهة ظاهرة التطرف، من خلال العلماء القادرين على بناء جسور من الحوار الوسطى مع الشباب.

وطالب "الجندي" فى تصريحات خاصة لـ "صوت الأمة"، أن يتم تدريس المادة الدينية، سواء كانت "إسلامية أو مسيحية"، بشكل أساسي المدارس المصرية، بالإضافة إلى مادة التربيةالأخلاقية، وبذلك يتم القضاء على جميع الأفكار المتطرفة التى تواجه المجتمع.

يذكر أن النائب محمد أبو حامد عضو لجنة التضامن بمجلس النواب طالب بمواجهة ظاهرة الإلحاد، التي تسبب فى انتشارها الجماعات السياسية الدينية التى ظهرت مثل الإخوان وغيرها، التى أظهرت وجهها القبيح خلال السنوات الماضية والتناقضات التى ظهرت من بعض الدعاة والمشايخ.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م