وزير الري يتفقد مشروع قناطر أسيوط الجديدة ومحطتها الكهرومائية (صور )

الأحد، 24 ديسمبر 2017 01:56 م
وزير الري يتفقد مشروع قناطر أسيوط الجديدة ومحطتها الكهرومائية (صور )
وزير الرى خلال الجولة

أجرى الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، اليوم الأحد، جولة تفقدية مفاجئه لمحافظة أسيوط، لمتابعة آخر المستجدات بمشروع قناطر أسيوط الجديدة؛ والذي يهدف إلى تحسين الري في زمام إقليم مصر الوسطى، والواقع خلف ترعة الإبراهيمية 1،65 مليون فدان، فى 5 محافظات .

وعقد الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والري، اجتماعا مع قيادات العمل بمشروع قناطر أسيوط الجديدة والشركات المنفذة للأعمال داخل المشروع، بحضور المهندس جوزيف حلمى رزق الله، وكيل وزارة الرى بأسيوط، وحسين جلال أحمد، رئيس الإدارة المركزية، المهندس المقيم بمشروع قناطر أسيوط الجديدة، ولفيف من قطاع الخزانات و مهندسى المشروع.

واستمع وزير الرى لشرح عن نسبة الأعمال المدنية والأعمال الهيدروميكانيكية بالمشروع، والذى يهدف إلى تحسين الرى فى زمام إقليم مصر الوسطى، والواقع خلف ترعة الإبراهيمية 1،65 مليون فدان، فى 5 محافظات.

وقال الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والري، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يولى اهتماما خاصا بتنمية محافظات الصعيد وإقامة المشروعات التى تخدم الزراعة والرى وتحقق التنمية المستدامة؛ مشيرا إلى أن الرئيس سيفتتح قناطر أسيوط الجديدة فى شهر مارس المقبل.

واقترح وزير الرى خلال الاجتماع، جمع القطع الحجرية المقطوعة من قناطر أسيوط القديمة لعمل مجسم القناطرداخل متحف يتم إنشائه ضمن مشروع قناطر أسيوط الجديدة، لتوعية المواطنين والطلاب بقيمة القناطر القديمة والجديدة، وذلك بالتنسيق مع وزارة الآثار، كما  تفقد مشروع قناطر أسيوط الجديدة و محطتها الكهرومائية، لمتابعة سير العمل داخل المشروع، وشهد عبور وحدات النقل النهري المجري الملاحي للأهوسة الملاحية بقناطر أسيوط الجديدة.

وأكد وزير الري الدكتور محمد عبدالعاطي، إن الدولة وضعت إستراتيجية "4 ت" للتغلب علي العجز المائي والتي تعتمد علي محاور عدة منها ترشيد الاستهلاك من المياه و العمل علي تحلية مياه البحر في تنمية مصادر المياه علي سواحل البحرين المتوسط والأحمر والاستفادة من كل نقطة مياه وتهيئة البيئة المناسبة لإقامة المشروعات.

وقال حسين جلال أحمد، رئيس الإدارة المركزية، المهندس المقيم بمشروع قناطر أسيوط الجديدة، إن نسبة ما تم تنفيذه من قيمة الأعمال المدنية بالمشروع بلغت 98%، فيما بلغت نسبة ما تم تنفيذه 99% من قيمة الأعمال الهيدروميكانيكية بالمشروع، كما جارى استكمال أعمال ردم بالسد الغالق غرب النيل بمنطقة الوليدية.

ويهدف إلى تحسين الرى فى زمام إقليم مصر الوسطى والواقع خلف ترعة الإبراهيمية 1,65 مليون فدان، بنسبة حوالى 20% من إجمالى المساحة المزروعة فى مصر، موزعة على 5 محافظات هى "أسيوط، المنيا، بنى سويف، الفيوم، الجيزة"، ويبلغ عدد المستفيدين من تحسين الرى حوالى مليون مزارع مصرى.

كما يهدف مشروع قناطر أسيوط الجديدة، إلى تحسين الملاحة النهرية من خلال إنشاء هويسين ملاحيين من الدرجة الأولى، علاوة على إنتاج طاقة كهربائية نظيفة، من خلال محطة توليد كهرومائية بقدرة 32 ميجاوات، وكذلك توفير محور مرورى جديد بإنشاء كوبرى حمولة 70 طنًا، أعلى القناطر الجديدة، بعرض 4 حارات مرورية لربط شرق وغرب النيل، وأيضاً توفير منظومة تحكم على أحدث النظم العالمية للتحكم فى التصرفات والمناسيب، وتصل التكلفة المشروع حوالى 6.5 مليار جنيه.

وكان الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والرى، قد وصل إلى محافظة أسيوط، اليوم الأحد ، فى زيارة مفاجئة لمشروع قناطر أسيوط الجديدة، والذى يهدف إلى تحسين الرى فى زمام إقليم مصر الوسطى والواقع خلف ترعة الإبراهيمية 1،65 مليون فدان، فى 5 محافظات .

وقال مصدر مسئول بمديرية الرى ، إن زيارة وزير الرى لمشروع قناطر أسيوط الجديدة تأتى فى إطار جولته لمحافظات الصعيد، لمتابعة المشروعات الخاصة بالرى فى عدة محافظات، ومنها قناطر أسيوط وقناطر نجع حمادى الجديدة.

 

IMG_5774
IMG_5774

 

IMG_5781
IMG_5781

 

IMG_5783
IMG_5783

 

IMG_5789
IMG_5789

 

IMG_5794
IMG_5794

 

IMG_5799
IMG_5799

 

IMG_5804
IMG_5804

 

IMG_5806
IMG_5806

 

IMG_5807
IMG_5807

 

IMG_5816
IMG_5816

 

IMG_5817
IMG_5817

 

IMG_5822
IMG_5822

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق