"إيد واحد ضد الإرهاب".. شعار الاسكندرانية فى احتفالات الكريسماس (صور)

الإثنين، 25 ديسمبر 2017 09:34 م
"إيد واحد ضد الإرهاب".. شعار الاسكندرانية فى احتفالات الكريسماس (صور)
الكنيسه الكاثوليكية
الإسكندرية - محمد صابر

يحتفل العالم بأعياد الميلاد المجيد، فى حالة ترقب من الاجهزة الامنية المختلفة ورفع درجة الاستعداد القصوى، لرصد اى أعمال إرهابية تعكر صفو الاحتفالات، وفى مصر وبالاخص فى الاسكندرية المشهد العام لا يختلف كثيرا فقد توحدت جميع الأجهزة التنفيذية لإرسال رسالة صريحة وواضحة إلى العالم ان مصر بلد الأمن والأمان.

قامت الأجهزة التنفيذية اليوم الإثنين على رأسها الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، واللواء ا.ح علي العشماوي قائد المنطقة الشمالية العسكرية، واللواء مصطفى النمر مدير الأمن، وعدد من القيادات بزيارة عدد من الكنائس لتهنئة الأخوة المسيحيين بأعياد الميلاد المجيد.

وشملت الجولة زيارة الطوائف ( الكاثوليكية بكنيسة القيامة - الروم الكاثوليك - المارونية - الروم الأرثوذكس كنيسة السيدة النياح واللاتين الكاثوليك بدير سانت كاترين ) وذلك لتقديم التهنئة والتأكيد على روح الاستقرار والمحبة التى تعم مصر، وستظل دائما مصر رمزاً للمحبة والسماحة فى جميع اﻷديان ونسيجاً وصفاً ويدا واحدة.

وأعرب الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية فى تصريحات صحفية عن سعادته بوجوده وسط هذا الجمع العظيم الذي يعبر عن الوحدة الوطنية ، مشيرا إلى أن جميع مسلمي ومسيحيي مصر يصلون من أجلها ومن اجل استقرارها وتقدمها واستمرار الوحدة الوطنية والمحبة التي تجمع جميع أطياف المجتمع المصري ، وأضاف أن مصر مذكورة بالقرآن والإنجيل وهي الأرض المقدسة وستظل آمنة على مر الأزمنة.

وأشاد "سلطان" بالجهود المبذولة من المنطقة الشمالية العسكرية ومديرية أمن الإسكندرية وجميع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة لتأمين كافة الكنائس ومحيطها تزامنا مع الاحتفالات بأعياد الميلاد المجيدة، مؤكدا على أن الجميع يبذل قصارى جهده لتخرج الاحتفالات بالمظهر الذي يليق بمصر بلد الأمن والأمان.

وأكد " سلطان " عن مدى سعادته بانسجام كافة اطياف المجتمع في احتفالاتنا ووقوفنا جميعا يدا واحدة من أجل النهوض ببلدنا الغالية مصر، مؤكد أن مصر باقية على مر الزمان ومهما مرت من أحداث فستظل دائما يدا واحدة ضد أي خائن، متمنيا أن تبقى مصر دائما رمزا للرخاء والأمان وأهلها مسلمين ومسيحيين في رباط واحد دائما.

وأشار سلطان إلى أن الإسكندرية بلد عظيم له تاريخ وحضارة  عريقة تظهر واضحة فى جميع كنائس الإسكندرية التاريخية العريقة، وستظل مصر دائما رمزا للوحدة الوطنية متابعا "أننا جميعا مسلمين ومسيحيين نصلي وندعو من أجل مصر وأمانها، وسيظل شعب مصر جميعا نسيج واحد وفي رباط واحد إلى يوم أن تقوم الساعة ".

وأكد المحافظ أن اﻹسكندرية حباها الله -عز وجل - بجو المحبة والود والاطمئنان فهي تعطي مثالا حيا للوحدة الوطنية إذ تضم كافة الأطياف والجنسيات، وأكد علي أن حرص جميع الكيانات والمؤسسات علي الحضور لتقديم التهنئة بأعياد الميلاد وهو ما يدل علي أننا جميعا نقف صفا واحد ضد اﻹرهاب، وان مصر تنعم بالاستقرار والهدوء ، وأنه لا فرق بين مسلم ومسيحى فجميعنا مصريون وسوف تظل مصر دائما صامدة ومتوحدة و رافضة لكل محاولات النيل من وحدتها ، متمنياً أن يحفظ الله مصر وشعبها دائماً من أي يد تمتد إليها بسوء. 
 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (1)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (1)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (2)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (2)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (3)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (3)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (4)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (4)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (5)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (5)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (6)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (6)

 

 احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (7)
احتفالات الكريسماس بالإسكندرية (7)

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م