"وقعوا في بعض".. الإخوان يفضحون بعضهم.. وآيات عرابي لـ"عصام تليمة": تضلل الناس بالدين

الإثنين، 08 يناير 2018 10:00 ص
"وقعوا في بعض".. الإخوان يفضحون بعضهم.. وآيات عرابي لـ"عصام تليمة": تضلل الناس بالدين
عصام تليمه
كتب أحمد عرفة

تبادل الإخوان وحلفاءها الهجوم على بعضهم، ووجهوا الاتهامات لبعضهم بالكذب، حيث قاموا بفضح بعضهم على صفحات التواصل الاجتماعي، وأكدوا أنهم يكذبون على أنصارهم، ويدعمون الإرهاب.

 

البداية عندما اتهم عصام تليمة، عضو مجلس شورى الإخوان بتركيا، ومدير مكتب يوسف القرضاوي، آيات عرابي، أحد حلفاء الإخوان في أمريكا، بدعم الإرهاب والانحياز لأمريكا، قائلا إنها تحمل الجنسية الأمريكية، متسائلا :" ما موقفك من قيام الجيش الأمريكي بقتل الأطفال في افغانستان؟"

 

وأضاف تليمة عبر تصريحات له عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك":"آيات عرابي وجهت لها الأسئلة المشروعة دي بعد اتهامها لنا ولقناة مكملين وكذلك قيادات إخوانية بالتخاذل والجبن والجهل بالشرع، وده ثالث يوم ولم ترد على الأسئلة البريئة ولكن قام بعض ألاضيشها بمحاولة الإلهاء طيب كل يوم هعيد لك الأسئلة انت وحرامي التبرعات اللي بعد كده هكتب اسمه وتفاصيل كل مليم خده من الناس إضافة لخوضه في أعراض الناس".

 

في المقابل اتهمت آيات عرابي، عصام تليمة، بالتلاعب بالقرآن والكذب على أنصاره، قائلة في تصريحات لها عبر صفحتها على "فيس بوك":"انا لا ازاحم أهل العلم وانت لست بأهل علم وتسميتك لنفسك بأهل علم هو ادعاء غير حقيقي، فأنت متبجح تضلل الناس".

 

وأضافت عرابي موجهة رسالتها لعصام تليمة :"انا اقول انك دعيّ وانك لست اهلا للفتوى وان ما تقوله هو مصائب لا يقولها من يعرف الدين اصلا، واحذر من أن يأخذ أي أحد رأياً دينياً عن عصام تليمة".

 

وتابعت عرابي قائلة :"انا احذر مما يقوله عصام تليمة وأقول إن ما يقوله هو كلام لا علاقة له بالدين وهذا أمر واضح يعرفه المسلمون الذين لم يقرأوا كتاباً فقهيا من امثالي، إنك تكذب، خليك في قناة ايمن لمبة ودعك من آيات عرابي".

 

فيما رد عليها عصام تليمة بعد هجومها عليه قائلا :" آيات عرابي تركت الأسئلة الموجهة لها وردت بما هو معتاد منها الهروب من الإجابة بالشتائم، مش مهم، أنا مش مشخصن الموضوع، برضو مصر إنك تجاوبي على الاسئلة لأني أعلم انك لن تجرؤي على أي إجابة تتعارض مع جنسيتك الأمريكية حتى لا تخسري وضعك وده ممكن أفهمه بس مش على حساب انك تعيشي في دور المناضلة ولو على حساب توريط الناس في خطاب لا تجرؤي على تبنيه في أمريكا، عموما لن ننجر لمستواك برضو منتظرين إجابتك على الاسئلة واللي هتبين إن أفكارك فعلا واحدة ونابعة عن قناعة ولا لا؟ ولن أقوم إلا بتذكيرك دائما بالإجابة على الاسئلة".

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق