بدء تشغيل المرحلة الأولى من "الأوتوبيس الذكي" بشوارع العاصمة

الخميس، 11 يناير 2018 12:53 م
بدء تشغيل المرحلة الأولى من "الأوتوبيس الذكي" بشوارع العاصمة
المهندس عاطف عبد الحميد
ماجد تمراز

افتتح المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة والفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، بداية تشغيل الأوتوبيس الذكي بشوارع العاصمة، والذي تقوم بتشغيله شركة مواصلات مصر بالتعاون مع هيئة النقل العام بهدف تقديم خدمة جديدة متميزة مع توفير سبل الراحة لأبناء القاهرة.
 
وتشمل المرحلة الأولى 56 مركبة ممثلة في 16 أتوبيس وعدد 40 ميني باص مزودة بمنظومة الكترونية تدار باحترافية ، وتتميز الأوتوبيسات الجديدة بأنها مكيفة على مدار العام وتعمل من خلال مخرجين أحدهما للصعود والآخر للنزول ومزودة بشاشة للدفع الالكتروني وانترنت مجاني ( wi fi  ) وشاشة لعرض المسارات والمحطات التالية، إلى جانب إذاعة صوتية باسم المحطة داخل الاتوبيسات، بالاضافة إلى تجهيز 50% من السيارات لذوي الاحتياجات الخاصة مع إضافة كاميرات مراقبة داخلية لسلامة وضمان أمان الركاب، وكذلك وجود مخارج للسماعات بجوار كل راكب مع وجود مخرج usb لشحن الهواتف .
 
وأكد المحافظ، أن المحافظة حريصة على تقديم كافة التسهيلات لشركات القطاع الخاص للمشاركة في دعم وتطوير أسطول هيئة النقل العام بما يساهم في تقديم خدمة متميزة لأبناء القاهرة وتشجيعهم على ترك سياراتهم الخاصة لتخفيف الضغط المروري على شوارع العاصمة.
 
أشار إلى أن النقل الجماعي في القاهرة ممثلاً في مترو الأنفاق ويغطي أكثر من 3 مليون راكب يومياً ، بالاضافة إلى أسطول هيئة النقل العام وتغطي أكثر من 2,25 مليون راكب / يوم ، وكذلك السرفيس والذي يقوم بنقل حوالي 1 مليون راكب يومياً أي بما يزيد عن 6 مليون راكب في اليوم ، ولذا نعمل اليوم على وجود وسيلة نقل جماعي متميزة تغري شريحة أخرى من أبناء الطبقة المتوسطة والفوق متوسطة على استخدامها بديلاً عن السيارات الخاصة ، وتحرص المحافظة على حل كافة المشاكل المتعلقة بين الشركة وهيئة النقل العام والتي تقوم بالاشراف على تحديد خطوط السير وقيمة التعريفة المقررة وذلك تشجعياً على وجود شركات أخرى للنقل الجماعي المتميز ، والوصول إلى أكبر حجم من الاتوبيسات خلال عامين .
 
وأبدى هشام طه رئيس مجلس إدارة شركة مواصلات سعادته بتدشين خدمة الأوتوبيس الذكي في مصر رسمياً بعد النجاحات التي حققتها الشركة مؤخرا بدءاً من التشغيل التجريبي لبعض الخطوط ، مؤكدا أن  مجموعة الإمارات الوطنية المالكة للحصة الأكبر من شركة مواصلات مصر عازمة على المضي قدماً  في زيادة استثماراتها في السوق المصرية في عدد من المجالات الحيوية أبرزها النقل.
 
وأضاف رئيس الشركة أن سعر التذكرة سيكون مناسبا لجميع الركاب ، وقد تم تزويد كل سيارة بطابعة وجهاز كمبيوتر أمام السائق يمكن من خلالهما إصدار التذكرة وستتم عملية شحن الكروت من المحطات الرئيسية  ، وتستهدف مواصلات مصر  خدمة 8 ملايين راكب خلال العامين المقبلين، ومن المتوقع أن يستوعب المشروع نحو 3600 عامل ومهندس وسائق بمتوسط دخل شهري 4 آلاف جنيه. 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق