6 خطوات تساعدك في وضع حدود للعلاقات الإجتماعية

الإثنين، 22 يناير 2018 07:00 ص
6 خطوات تساعدك في وضع حدود للعلاقات الإجتماعية
صورة أرشيفية
إسراء سرحان

واحدة من أهم المكونات الحيوية لخلق علاقة سعيدة، هو أن تصبح على درجة كافية من المقدرة في وضع الحدود خلال العلاقات الإجتماعية ببساطة ويسر .

 

تعتمد هذه العلاقات وتكون سهلة أو صعبة على التنشئة والخبرة السابقة، ففي كثير من الاحيان يقع جزء كبير على عاتق الاهالى في كيفية وضع حدود معنا في سن الصغر، وكيفية إيجاد التوازن في هذه الخطوة بحيث لا تكون العلاقة ضعيفة جدا أو قوية جدا.

وتساعد بعض الخطوات في وضع هذه الحدود بشكل صحيح وفعال .

 1: الاعتراف بمشاعرك الخاصة

من أجل وضع حدود فعالة، يجب أن نكون قادرين على معرفة ما نشعر به تجاه كل شخص علي حدة إذا كنا نشعر بمشاعر الغضب والسوء من رؤية شخص ما ، أو أن وجود شخص معين يشعرك بالإرهاق ، فمن خلال التعرف  شعورنا، فقد أختصرنا الكثير من الوقت في هذه العلاقة.

 2: التعرف على كيفية عبور حدودك من قبل الشخص الآخر

علاقاتنا الإجتماعية يمكن أن تتحد من تلقاء نفسها ، فإذاكان الشخص الآخر لا يكترث بنا في اهتمامه بالمواعيد مثلا  أو بالمشاكل التي تحيط بنا  أو أنه يأتي في الوقت الخطأ، أو دائما ما تكون تعليقاته عبارة علي نقد للأفعال علي الدوام ، مجرد أن تتمكن من التعرف على ما يتسبب لك أن تشعر بالإرهاق، او الاستنزاف في المشاعر، ثم تقرر ما يتوجب عليك أن تقوله لهذا الشخص

 

3: التعرف على العلاقة الصحيحة 

العلاقات الإجتماعية الناجحة هي التي يكون فيها الطرفين متوازيين ومتساويين ، يكون  حاضرا في حل مشاكلك ، يستمع اليك وقتما تطلب يشعر بأفراحك وأحزانك ، فأنك في علاقة صحيحة لا تحتاج إلي تعيين الحدود الفاصلة بينكم 

 

 4: الحصول على أرضية قوية خاصة بك في هذه العلاقة

 هناك أمران غالبا ما يحدثان عندما تكون الحدود في العلاقات ضعيفة

1.     هناك رد فعل عنيف من الشخص الآخر

2.     تشعر بالذنب

لهذا السبب من المهم للغاية للحصول على أرضية صلبة داخل نفسك، يمكننا أن نفعل ذلك ببساطة عن طريق التأمل والتفكير الجيد ، فتذكر دائمًا أيضًا أن مشاعرك صحيحة، لذلك لم تكن مخطئا لوضع حدودك.

 5: أدعم قرارك بكل قوة 

أجعل حدودك معروفة، ثم قم بتوصيلها إلى الشخص الآخر بكل وضوح، فضع في اعتبارك أنه إذا كان هناك رد فعل عنيف من الشخص الآخر أو إذا كان يريد أن يتجادل، فقد يكون من الأفضل مجرد المشي بعيدا والتركيز على رعاية نفسك.

 6: رعاية نفسك

 إذا كان وضع الحدود له أي رد فعل عنيف أو مشاعر الذنب، أهتم  برعاية نفسك، وذلك بالذهاب لنزهة، وممارسة الرياضة، وما إلى ذلك، فقم  بفعل الأشياء التى تساعدك في الحصول على إعادة تركز ولا تنفق الكثير الطاقة في التركيز على ما حدث.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا