الشعب القطري يفقد الثقة في "تميم"

الأربعاء، 24 يناير 2018 09:51 م
الشعب القطري يفقد الثقة في "تميم"
تميم بن حمد، أمير قطر
كتب أحمد عرفة

 

انتهاكات عديدة مارسها تنظيم الحمدين ضد شعبه، سواء سحب الجنسية أو الاعتقالات، أو مصادرة الأموال وغيرها من الإجراءات التعسفية التي يمارسها النظام القطري، وهو ما دفع شعبه لفقدان الثقة في تميم بن حمد.

 

المعارضة القطرية، قال إن نظام تنظيم الحمدين فتح أبواب قطر أمام العناصر الإرهابية الهاربة، واستغلت أموال الشعب في دعم المليشيات واستباحة دماء الأبرياء، وكانت منصتها الإعلامية، بوقًا للتحريض ضد أنظمة الدول الأخرى، بوقًا يشكك ويخرب المجتمعات، وتعاونت في تنفيذ الأجندة الإيرانية الرامية لبسط النفوذ الفارسي في المنطقة العربية، وإزاء التآمر القطري على دول المنطقة، الذي أدى بالدول العربية (السعودية – البحرين – الإمارات – مصر) بقطع العلاقات الدبلوماسية، بعد فشل محاولات إقناع النظام القطري بالتخلي عن نهجه التآمري ضد دول الجوار العربي.

 

2
 

 

الحساب الرسمي للمعارضة القطرية، أكد أن الشعب القطري فقد الثقة في قياداته لتورطها في علاقات مشبوهة مع جماعة الإخوان الإرهابي من ناحية، وتبني الأجندة الإيرانية في الخليج العربي من ناحية أخرى، مستشهدة بتصريحات المعارض القطري جابر لكحلة المري، الذي أكد أنه منذ استقلال دولة قطر وهي تتبع المصلحة العامة للوطن، ومنذ حكم الحمدين وهم يسيرون الدولة على أهوائهم الشاذة.

المعارض القطري، أوضح أن تطبيع حكومة قطر مع الكيان الصهيوني واستقبالهم في الدوحة ذُل وعار وخزي جلبه الحمدان، لافتا إلى أن قرارات حكومة قطر لا تبنى على مصالح الوطن.

وكانت المعارضة القطرية، أكدت أن فضائح الأسرة الحاكمة في قطر ما زالت مستمرة، فلم تكتفِ الأسرة بالممارسات المنافية للإنسانية، ودعمها للإرهاب وخروجها عن الصف الخليجي، ووقوفها ضد المجتمع العربي، بل استهلكت أموال الشعب القطري ليس لتأمين عرش الأمير فحسب، بل  كان للبذخ الشديد في أندية القمار الشهيرة حول العالم نصيب من هذه الأموال.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق