مستثمرو الإسماعيلية لـ"صوت الأمة": هذه مشكلاتنا في المحافظة

الأربعاء، 31 يناير 2018 03:00 ص
مستثمرو الإسماعيلية لـ"صوت الأمة": هذه مشكلاتنا في المحافظة
مصنع بالاسماعيليه
محمد المسلمي و أمين قدرى

تعانى المناطق الصناعية بمحافظة الإسماعيلية من مشاكل عديدة في الصناعة والمناطق الحرة ونقص العمالة، والاستثمار داخل المناطق الحرة، والشكوى المستمرة من البطالة وصعوبة الحصول على تراخیص الأمن الصناعي، والتأمینات والقوى العاملة.

وقال مصطفى أبو حديدة رئيس جمعية  مستثمري الإسماعيلية، نائب رئيس الغرفة التجارية بالمحافظة، إن هناك عدة مناطق صناعية بالمحافظة أبرزهما المنطقة الصناعية الأولى والثانية والمنطقة الحرة داخل مدينة الإسماعيلية والمنطقة الصناعية بالقنطرة شرق، ومنطقة أبو خليفة الصناعية بالقنطرة غرب ووادي التكنولوجيا، والأخيرتين تم إضافتهما ضمن مشروع تنمية محور قناة السويس، ولا يوجد أي مناطق أخرى بالمحافظة داخل المشروع.

وأضاف "أبو حديدة"، في تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، أن نقص العمالة المدربة، يمثل أزمة دائمة أمام المستثمرين بالمحافظة، ويعوق الاستثمار وجذب المستثمرين، وأن المنطقة يوجد بها 3 مناطق صناعية، مشيرا إلى أن مشاكل الاستثمار في الإسماعيلية تتمثل فى مشاكل تخص المستثمرين أنفسهم مثل التمويل، وتعثر الإجراءات مع البنوك.

وأوضح "أبو حديدة" أن القنطرة شرق توجد بها مشكلة كبيرة بخصوص المعديات وكوبرى السلام وصعوبة الوصول إلى المصانع بالنسبة للعمال، وأيضا المنتجات وهناك مشاكل التسويق وهى مرتبطة بالمواصلات من المناطق الصناعية وإليها.

ومن جانبه، قال عاطف عثمان عضو مجلس إدارة جمعية مستثمرين الصناعيين بالإسماعيلية، إن مشروع قانون الإفلاس المقدم من الحكومة مكملا لقانون الاستثمار، وسيسهم في تحسين تصنيف مصر في المؤشرات الاقتصادية العالمية، وكان مجلس النواب قد وافق بصورة نهائية عليه.

وأكد، أن مجلس الإدارة يضم 11 عضوا من أصحاب المصانع، مضافا إليهم 15 عضوا من القطاعات المختلفة والتي لها علاقة بالمصانع مثل الكهرباء والصرف الصحي والتجارة والصناعة وغيرها، ويرأس مجلس إدارة المناطق الصناعية المحافظ وتجتمع بشكل دوري كل ثلاثة شهور لبحث مشاكل المصانع ومشاكل المستثمرين.

وأشار"عثمان"، إلى أن قانون الإفلاس  يتيح فرصة إعادة الهيكلة الإدارية للمشروعات المتعثرة والمتوقفة مما يعيدها مرة أخرى للدخول في مجال عملها التجاري والاقتصاد، وأن مشروع قانون تنظيم إعادة الهيكلة والصلح الواقي والإفلاس سيسهم في تحفيز المستثمر على دخول السوق المصرية.

من جانبه أيضا قال المهندس شريف عثمان، عضو جمعية المستثمرين الصناعيين بالإسماعيلية، إن المشروعات التي سوف تقام بالمنطقة الصناعية، تشمل الملابس الجاهزة والكيماويات والمنظفات الصناعية، والبرمجيات، والوسائط المتعددة، بتكلفة 3 ملايين دولار، وهذه المشروعات سوف توفر، ما يقرب عن 600 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وأوضح، أن المناطق الصناعیة بمحافظة الإسماعيلية تعاني من مشاكل عدم وجود الغاز الطبيعي ،ونقص العمالة المدربة بالرغم من الشكوى المستمرة من البطالة، وصعوبة الحصول على تراخیص الأمن الصناعي والتأمینات والقوى العاملة، بالإضافة إلى غموض مصیر 230 مشروعا تم تخصیصها في المنطقة الصناعیة بأبو خلیفة والمعروفة بضاحیةالأمل، وذلك بعد نقل تبعیتها إلى المنطقة الاقتصادیة بمنطقة قناة السویس.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق