تخصيص مادة أو تضمين موضوعات.. 3 اقتراحات للجنة تطوير المناهج الأزهرية بشأن القدس

السبت، 10 فبراير 2018 08:00 م
تخصيص مادة أو تضمين موضوعات.. 3 اقتراحات للجنة تطوير المناهج الأزهرية بشأن القدس
مشيخة الازهر - أرشيفية
حسن الخطيب

يقود الأزهر الشريف خلال الفترة الماضية حملة دراسية جديدة تستهدف التعريف بتاريخ القدس الشريف وعروبته وتفنيد الدعاوي والأباطيل التي يروجها الكيان الصهيوني حول القدس، لتدريسها على طلاب المعاهد الأزهرية بمختلف مراحلها.
 
ومن المقرر أن يعقد شيخ الأزهر، الأسبوع القادم اجتماعا مع وكيل الأزهر، ورئيس جامعة الأزهر، ورئيس قطاع المعاهد الأزهرية ولجنة تطوير المناهج لبحث خطة الأزهر باستحداث منهج دراسي حول تاريخ القدس الشريف. 
 
فيما تقدم لجنة تطوير المناهج عدة اقتراحات وتصورات حول المنهج الدراسي في المعاهد الأزهرية، لطرحها في الاجتماع القادم مع الإمام الأكبر شيخ الأزهر، لبحثها وإبداء الموافقة عليها. 
 
وتتمثل الاقتراحات المقدمة من لجنة تطوير المناهج بالأزهر، على تخصيص مادة دراسية محددة الموضوعات تدرس لمراحل وصفوف معينة بالمعاهد الإعدادية، والمعاهد الثانوية، فيما يأتي اقتراح آخر بتضمين موضوعات عن القدس في كتاب الثقافة الإسلامية الذي يدرس لطلاب المرحلة الثانوية.
 
بينما يأتي الاقتراح الثالث بأن يتم توزيعها وتضمين موضوعات عن القدس وتاريخها بالمناهج الدراسية على مختلف المراحل التعليمية، كأن يتم تضمين عدد من الموضوعات الخاصة بالقدس في كتيب صغير يتم توزيعه مع كتب الدراسات الاجتماعية للمرحلة الإعدادية، أو مع كتب الجغرافيا والتاريخ للمرحلة الثانوية.
 
وكان الأزهرالشريف، أوصى في مؤتمر عالمي له عن القدس، عقد الشهر الماضي، بضرورة وجود مقررات دراسية عن قضية فلسطين وتاريخ القدس يتم تدريسها بالمعاهد الأزهرية، على نهج ما تقوم به السلطات الإسرائيلية من تدريس  مقررات دراسية لطلاب المستوطات تقوم على تشكيل وجدانهم العدائي نحو العرب، والزعم بأن الفلسطينيون هم مغتصبي الأرض من الإسرائيليين.
 
من جانبه قال الشيخ صالح عباس رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، إنه تمت الموافقة على صياغة مقرر دراسي خاص يعني بتاريخ القدس الشريف، لتوعية الأجيال الحالية والقادمة بعروبة القدس، مشيرا إلى توجيه الإمام الأكبر لهذا بسرعة إنجاز المقرر الدراسي لنبدا من العام القادم تدريسه للطلاب.
 
وأوضح عباس، بأن المجلس الأعلى للأزهر قد وافق في اجتماعه الأخير على المقترح بالإجماع، وسوف يتم عقد اجتماع مع فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر مع لجنة تطوير المناهج لاختيار الشكل النهائي للمادة، وطريقة عرضها وتدريسها، مشيرا إلى أن التصور الأقرب للتطبيق هو تخصيص مادة تناقش تاريخ القدس، يتم تدريسها لمرحلة دراسية معينة.
 
ويؤكد الدكتور عبد الله النجار عضو مجمع البحوث الاسلامية وعضو لجنة تطوير مناهج الأزهر، بأن اللجنة أعدت تصور للمقرر الدراسي الخاص بالقدس، حيث سيتم تخصيص الجزء الأول من المقرر عن تاريخ القدس، ثم الجزء الثاني عن عروبتها ومكانتها في الإسلام، والجز الثالث سيكون عن الرد على افتراءات ومزاعم الكيان الصهيوني حول القدس.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق