رئيس الخدمات البيطرية: مشروع البتلو ساهم في عدم ذبح صغار الماشية

الأربعاء، 21 فبراير 2018 06:00 م
رئيس الخدمات البيطرية: مشروع البتلو ساهم في عدم ذبح صغار الماشية
لحوم - أرشيفية
سامي بلتاجي

تحقيق التواصل مع صغار المزارعين والمربيين بقرى مصر، والتعرف على المشاكل الفنية التي تواجهه وحلها على الفور، من خلال نقل التوصيات الحديثة له، فضلاً عن رفع العبء عن كاهل المربي الصغير وضمان وصول الطبيب البيطري له وتقديم الخدمات العلاجية لماشيته كذلك التحصينات اللازمة، هو هدف القوافل الإرشادية والبيطرية والفرق البحثية، التي توفدها وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي على مستوى محافظات الجمهورية.
 
وفي تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، قال الدكتور محروس رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، التابعة للوزارة، أنه خلال الحملة الأخيرة لتحصين رؤوس الثروة الحيوانية، والتي تم تنفيذها في نوفمبر من العام الماضي 2017، تم تحصين 4.2 رأس.
 
وحول دور الهيئة في الخدمات التي يتم تقديمها لمشروع إحياء البتلو، والذي أوشكت المرحلة الثانية منه على الانتهاء، بإجمالي ثلاث مراحل، وقيمة إجمالية 300 مليون جنيه، أوضح رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، أن دور الهيئة يقتصر على العمل على تطبيق اشتراطات الطب الوقائي والتحصينات؛ لافتا إلى أن منع ذبح عجول البتلو يأتي على رأس أولويات المشروع، والفائدة المرجوة منه.
 
وبشكل عام، نوه رئيس هيئة الخدمات البيطرية، حملات تحصين الماشية تتم بانتظام، بواقع ثلاث حملات تحصين في السنة، حيث تتم كل أربعة شهور؛ حيث تساهم مثل تلك الحملات على رفع العبء عن كاهل المربي الصغير وضمان وصول الطبيب البيطري له وتقديم الخدمات العلاجية لماشيته؛ وتؤكد وزارة أن تلك القوافل تراعي التواجد بالمناطق والتجمعات البعيدة عن الوحدات الزراعية أو البيطرية، لتحقيق هدفها في التيسير على المربيين.
 
جدير بالذكر، تأكيد الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة، في وقت سابق، على أن ذلك يأتي تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية وحرص الحكومة على تحقيق تنمية حقيقية، وخاصة في محافظات صعيد مصر، ورفع مستوى معيشة أبنائه.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق