بعد توجيهات الرئيس.. زيارة مرتقبة لـ"طارق شوقي"لطوكيو.. وتطوير المدارس اليابانية على رأس الأجندات

الأربعاء، 21 فبراير 2018 09:55 م
بعد توجيهات الرئيس.. زيارة مرتقبة لـ"طارق شوقي"لطوكيو.. وتطوير المدارس اليابانية على رأس الأجندات
طارق شوقى
كتبت ريم محمود

 

 

 

زيارة مرتقبة يجريها الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إلى اليابان، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، لبحث المتطلبات اللازمة لنجاح تجربة المدارس اليابانية في مصر.

 

بعد تأجيلها بداية هذا العام، إلى أجل غير مسمى، عادت وزارة التربية والتعليم، لتؤكد أن الدراسة في المدارس اليابانية ستبدأ في سبتمبر المقبل، لتبدأ معها الوزارة الاستعدادات اللازمة قبيل بدء العام الدراسي في هذه التجربة الوليدة، لضمان نجاحها.

 

زيارة الدكتور طارق شوقي المرتقبة إلى اليابان، تهدف إلى بحث تطوير مشروع المدارس اليابانية، والعمل على معرفة موقف المنح المقدمة من اليابان، ولك حسبما أكد اللواء يسري عبد الله رئيس هيئة الأبنية التعليمية.

 

وخلال لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع شينيشى كيتاووكا، رئيس الوكالة اليابانية للتعاون الدولى "جايكا"، وجه الرئيس، الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم بالقيام بزيارة اليابان الأسبوع المقبل على رأس وفد مصرى من خبراء التعليم، للاطلاع على أرض الواقع على كافة الاحتياجات والمتطلبات اللازمة لنجاح تجربة إنشاء المدارس اليابانية فى مصر.

 

في ذات الأمر، وفي إطار استعدادات الدولة لاستقبال العام الدراسي بالمدارس اليبانية، شهد اليوم الأربعاء المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء مراسم التوقيع علي اتفاق تمويل ميسر الذى تقدمه الحكومة اليابانية في إطار برنامج الشراكة التعليمي المصرى الياباني لدعم وإنشاء المدارس اليابانية فى مصر وتصل قيمة الدعم نحو ١٧٥.٧ مليون دولار.

 

وكان اللواء يسري عبد الله رئيس هيئة الأبنية التعليمية، قال إن تكلفة الفصل الواحد بالمدرسة المصرية اليابانية تكون تكلفته مليون جنيها ويكون شامل مساحة الطالب فى الفصل وفناء المدرسة واستخدامه للأنشطة التربوية المختلفة، مشيرا الي أن إجمالى عدد الفصول بالـ45 مدرسة خلال المرحلة الأولى يبلغ 837 فصل، أى تصل التكلفة لجميع المرحلة 837 مليون جنيها بنسبة تقريبية،وأشار يسرى أن الدولة هى التي تحملت التكلفة المالية وأن الجانب الياباني قدم منحة فنية فقط كانت تشمل تدريب المعلمي، مؤكدا أن الوزير سوف يسافر الى اليابان خلال الأيام القادمة لتطوير المشروع والعمل على معرفة موقف المنح المقدمة من اليابان.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق