نادية عبده.. محافظ فشلت في حل مشاكل مياة الشرب والصرف الصحي

الإثنين، 26 فبراير 2018 12:58 م
نادية عبده.. محافظ فشلت في حل مشاكل مياة الشرب والصرف الصحي
المهندسة ناديه عبده محافظ البحيرة
كتب - محمد صابر

برغم تاريخها المشرف في العمل العام، حيث كانت المهندسة نادية عبده رئيس شركة مياه الشرب بالإسكندرية، قبل أن تتولى نائب للمحافظ والآن هي محافظ البحيرة، إلا أن هناك الكثير من المشاكل التي واجهتها بالمحافظة ولم تستطع التصدي لها، وهذا ما تشهده بعض القرى.

لتأتي مشكلة مياة الشرب واختلاطها بمياة الصرف الصحي، وهو ما أدي لتغير لونها وخواصها في معظم قرى البحيرة، وقد تقدم أحمد السمري رئيس لجنة الحريات بنقابة المحامين برشيد السابق، ببلاغ ضد كلا من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، ووزير الري والموارد المائية ومحافظ البحيرة ورئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب بالبحيرة ومدير محطة شركة مياه الشرب برشيد، لاتهامهم بالتقصير في مواجهة تلوث مياه الشرب.


وأكد “السمري”، في بلاغه الذي حمل رقم 661 إداري مركز رشيد لسنة 2018، أن تلوث مياه النيل وارتفاع نسبة الأمونيا تسبب في تلوث مياه الشرب برشيد، مشددا أن مياه الشرب لا تصلح للاستهلاك الآدمي برشيد، مطالبا بتشكيل لجنة للتحقيق وأخذ عينات من محطة مياه الشرب لبيان أسباب التلوث، ومدى تأثيرها على الصحة العامة للمواطنين.

ولنفس السبب ايضا تقدم النائب محمود شعلان، عضو مجلس النواب عن دائرة مركز كفر الدوار، بطلب إحاطة عاجل للدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان، لتلوث مياه الشرب بقرى مركز كفر الدوار، مطالبا بسرعة تشكيل لجنة لبحث أسباب تلوث مياه الشرب والعمل على عدم تكرارها في المستقبل حرصا على سلامة المواطن والصالح العام.

كما اهتمت نادية عبده، بالمدن والمراكز الرئيسية علي حساب القرى المتطرفة لتطرقها دون أقل الخدمات وهى رصف الطرق وهذا ما حدث في أغلب الشوارع حيث غرقت في مياه الأمطار، وأصبحت القرى تلال من الطين.

وقد أكد أهالي قرية أبو يحيى التابعة لمركز شبراخيت، أن جميع الطرق المؤدية إلى القرية تعاني إهمالا شديدا، وعدم تجديد رصف الطريق من فترات طويلة، ما أدى إلى انهيار الطريق وتهديد حياة السائقين والمواطنين على الطريق يوميا بالموت.

وفي الرحمانية اشتكى أهالي 15 قرية من إهمال الطرق الداخلية والصرف الصحي بالقرى التي أوشكت منازلها على الغرق، مثل قرى القهوقية وأشرك البلد وأبو خراش وعزبة الطويلة البحرية والطويلة القبلية وعزبة المصري، وصقر وآسيا وعزبة الخمسين بقرية بويط والجزائر وعزبة عامر ومحلة الثابت.

وأكدوا أهالي مركز إدكو ورشيد وكفر الدوار بشمال محافظة البحيرة من انقطاع وتلوث مياه الشرب بسبب السدة الشتوية وزيادة نسبة الأمونيا وتلوث مياه نهر النيل تسببت في نفوق كميات كبيرة من أسماك البلطي بنهر النيل فرع رشيد، نتيجة التلوث بمخلفات الصرف الصحي والمواد الكيماوية الناتجة عن الصرف الصناعي لمصانع البتروكيماويات بكفر الزيات، وكل هذا يترك أثره السيء على الثروة السمكية ، وعلى أرزاق الصيادين.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق