الجزيرة تواصل ألاعيبها بنصب كمين لإعلامي روسي للإساءة لبلاده (القصة الكاملة)

الثلاثاء، 27 فبراير 2018 06:24 م
الجزيرة تواصل ألاعيبها بنصب كمين لإعلامي روسي للإساءة لبلاده (القصة الكاملة)
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

كعادتها دائما تسعى قناة الجزيرة للاصطياد في الماء العكر ونصب الفخ لضيوفها اللذين يحاولون أن يتحدثوا بموضوعية، ليس فقط في العالم العربي ولكن على مستوى العالم، وبطل قصة الجزيرة الجديدة في محاولات التدليس في هذه المرة هو الإعلامي الروسي فلاديمير بوزنر.
سرد الصحفى الشهير ومذيع التلفزيون الروسى، ألاعيب قناة "الجزيرة" بنسختها الإنجليزية فى عمليات التضليل ومحاولة تضليل الإعلام عن روسيا، حيث سعت القناة بإلحاح إلى استضافته للمشاركة في حوار مع أعضاء من المعارضة الروسية للحديث حول الديمقراطية هناك.  
 
الصحفى بجريدة "كومسولسكايا برافدا" الروسية قال إن الجزيرة نصبت فخا له بعد أن سعت وراء استضافته لعدة أسابيع ، للمشاركة فى أحد برامجها الحوارية عن روسيا، واستجابة لهم شارك فى الحوار لإصرار القناة على ذلك، حيث شاركه اثنين من ممثلى المعارضة الروسية، بعد فشل القناة فى الاتفاق مع حفيدة الزعيم السوفيتى الأسبق نيكيتا خروشوف.
 
يقول فلاديمير بوزنر: أدركت منذ البداية أن القناة تستدرجني نحو  تشويه صورة روسيا والرئيس الروسى فلاديمير بوتين، للحديث عن أن روسيا دولة ديكتاتورية ولا يوجد فيها ديمقراطية، وهو ما دفع الصحفي للرد قائلا:" لست من المعجبين بالرئيس الروسى ولكن، روسيا تسير نحو الديمقراطية."، حيث يتمتع الرئيس الروسي بشعبية واسعة وسيحصل على أصوات كثيرة من الناخبين في انتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق