"الغوطة الشرقية تعاني".. هل ينجح "حقوق الإنسان بجنيف" فيما فشل فيه مجلس الأمن؟

الجمعة، 02 مارس 2018 02:11 م
"الغوطة الشرقية تعاني".. هل ينجح "حقوق الإنسان بجنيف" فيما فشل فيه مجلس الأمن؟
مجلس حقوق الانسان
كتب أحمد عرفة

بعد 6 أيام من دعوة مجلس الأمن للقوى الدولية بطرح هدنة إنسانية في سوريا لإدخال المساعدات الإنسانية، في الوقت الذي لم تنجح فيه القوى الدولة في فرض هدنة، يناقش مجلس حقوق الإنسان في جنيف، خلال الساعات المقبلة، الأوضاع التي تشهدها مدينة العوطة الشرقية، ليثار سؤال هام هل ينجح مجلس حقوق الإنسان فيما فشل فيه مجلس الأمن مطلع الأسبوع الجاري.

 

ومن المقرر أن يناقش مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الوضع فى الغوطة الشرقية ، بعدما وافق أغلبية أعضاء مجلس حقوق الإنسان على عقد الجلسة، وبلغ عدد المؤيدين 25 دولة مقابل 8 دول اعترضت على عقدها وامتناع 14 دولة عن التصويت بعدما تقدمت المملكة المتحدة بطلب أمس إلى رئيس المجلس لعقد الجلسة استنادا إلى الوضع الإنسانى الخطير هناك .

 

وفي رد فعل عربي على هذه الجلسة، أكد السفير جمال الغنيم، مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة،  دعم دولته الدائم لمشروع القرار الذى تقدمت به بريطانيا أمام مجلس الأمم المتحدة لحقوق الانسان حول الأوضاع فى الغوطة الشرقية، موضحا أن القرار لا يدين فقط جميع الانتهاكات التى يتعرض لها الشعب السورى بشكل منهجى واسع النطاق، بما فى ذلك استخدام الأسلحة المحظورة دوليا ضد المدنيين العزل، بل يحمل جميع الأطراف المعنية مسؤولية كاملة حول تطبيق القرار رقم (2401).

 

وكشف، مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة،  أن دولته نسقت مع بريطانيا فى الدعوة لهذا النقاش العاجل الذى يشهده المجلس اليوم  بحكم عضويتها فى مجموعة العمل الخاصة بسوريا فى الامم المتحدة، موضحا أن مشروع القرار يشدد على الحاجة الى ضمان محاسبة المسئولين عن انتهاكات وتجاوزات القانون الدولى لحقوق الإنسان، وانتهاكات القانون الإنسانى الدولى فى الغوطة الشرقية، ومطالبة النظام السورى بالموافقة على منح قوافل الاغاثة الانسانية حرية الوصول دون عوائق وبشكل منتظم الى جميع المحتاجين.

وقبل ساعات من اجتماع مجلس حقوق الإنسان لبحث الأوضاع في الخطوة، شهدت المدينة السورية - بحسب ما نشر الحساب الرسمي لشبكة سكاي نيوز على تويتر - قصف للنظام السوري على مناطق في مدينة دوما وحرستا في خلال ساعات الهدنة الإنسانية.

 

1
 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م