ممثل النيابة في "فض رابعة": الإخوان استقطبوا الشعب بشعارات دينية لتحقيق مصالحهم

السبت، 03 مارس 2018 11:11 ص
ممثل النيابة في "فض رابعة": الإخوان استقطبوا الشعب بشعارات دينية لتحقيق مصالحهم
صورة أرشيفية

قال ممثل النيابة العامة فى مرافعته أمام محكمة جنايات القاهرة، فى محاكمة بديع و738 متهما فى قضية "فض اعتصام رابعة العدوية"، إن المتهمين كادوا المكائد لمصر للنيل منها، ولكنها وقفت بكل شموخ ضد مختطهم الإجرامى، مثلما وقفت على مر التاريخ.
 
وتابع ممثل النيابة فى مرافعته، أن الشيطان زين لجماعة الإخوان التستر خلف الدين من أجل حكم البلاد واستقطاب الشعب مثل شعارات "الإسلام هو الحل" و"الخلافة الإسلامية"، من أجل استعطاف البسطاء، ولكنهم ضلوا، فصدق فيهم قول الله فكانوا من الأخسرين أعمالا.
 
وتابع، أن المتهمين خلقوا بين الشريعة والشرعية لاستقطاب العامة، وتحقيق مصالح سياسية لا تمت الدين بصلة، وطلب من المحكمة توقيع الجزاء العادل عليهم، اقتصاصا من تلك الجماعة التى جعلت من منابرها الإعلامية تشيع الفتن.
 
والمتهمون فى القضية هم قيادات جماعة الإخوان، وفى مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وعصام العريان، وعصام ماجد، وعبد الرحمن البر، وصفوت حجازى، ومحمد البلتاجى، وأسامة ياسين، وعصام سلطان، وباسم عودة، وجدى غنيم، "أسامة" نجل الرئيس المعزول محمد مرسى.
 
وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات عديدة، من بينها: تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية "ميدان هشام بركات حاليا" وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس فى التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع فى القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق