تفاصيل لقاء "خارجية النواب" مع النائب الأول لوزير الخارجية الكوبي

الإثنين، 05 مارس 2018 05:31 م
تفاصيل لقاء "خارجية النواب"  مع النائب الأول لوزير الخارجية الكوبي
النائب طارق رضوان
محمد باسم


                                                        
 
عقدت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان، اجتماعا في تمام الساعة الثانية عشرة من ظهر يوم الإثنين الموافق 5/3/2018، لإجراء مباحثات مع مارسيلينو مدينا النائب الأول لوزير الخارجية الكوبي، ويرافقه لاوريانو رودريجز سفير دولة كوبا بالقاهرة.

وبدأ الاجتماع بترحيب النائب طارق رضوان رئيس اللجنة بالوفد الكوبي، مؤكدا على عمق العلاقات التاريخية التي تربط الدولتين، والتي تمتد إلى خمسينات القرن الماضي، كما أن التحديات التي تواجهها البلدين متشابهة للغاية، مضيفاً إلى أن مصر تعرضت فى الفترة الماضية إلى كثير من الإنتقادات الغير مفسرة من القوى الأجنبية، كما أن مصر تواجه الكثير من التحديات في الوقت الراهن، والتي من أبرزها الحق في التعليم والصحة، ووجود بنية تحتية جيدة، وإعداد الكوادر البشرية المناسبة، ومصر الآن تشن حرب شرسة ضد الإرهاب الذي يحصد يوميا أرواح الأبرياء من الجيش والشرطة والمدنيين.

 

وتابع طارق رضوان: في الوقت ذاته تقوم بمجهودات كبيرة لضبط الحدود، وذلك لمنع تسلل الإرهابيين والسلاح إلى مصر، وتبذل جهود كبيرة لمنع الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا، وقد نجحت مصر خلال الأربع سنوات الماضية في أن تحل جزء كبير من مشكلاتها، فقد كان التحدي الأول الذي واجهته مصر هو الاعتراف بوجود مشكلات، ثم تحديد رؤية وأهداف لتنفيذ هذه الرؤية، وذلك لبناء مصر جديدة وشابة، كما أكد على أن هناك الكثير من نقاط التلاقي بين البلدين، ويجب الاستفادة منها لخلق جيل جديد قادر على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

النائب طارق رضوان 1
 

ومن جانبه أعرب مدينا النائب الأول لوزير الخارجية بدولة كوبا عن سعادته لوجوده في مجلس النواب المصري، موضحا أن بلاده  تنظر إلى مصر كدولة صديقة، موضحا حرص بلاده على تنمية وتوسيع حجم العلاقات الاقتصادية مع مصر باعتبارها أحد أهم الدول المحورية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا والعالم أجمع، كما ثمن الجهود التي تبذلها مصر في حربها ضد الإرهاب، كذلك من أجل تحقيق الاستقرار في المنطقة والعالم، كما أن كوبا على استعداد تام للتعاون مع مصر في هذا الملف للحد من نزيف الضحايا المستمر، فالعالم يحتاج إلى أن تكون مصر قوية، مضيفًا أن الأفكار بين البلدين متشابهة للغاية، كما أن التنسيق كبير بين البلدين في القضايا ذات الاهتمام المشترك، والتعاون كبير في حركة عدم الإنحياز، وأعرب عن أمله فى مزيد من التنسيق في المستقبل القريب.

 وأضاف النائب طارق الخولي أمين سر اللجنة، أن هناك تشابه كبير بين البلدين، ولكن فى الوقت ذاته فإن العلاقات الاقتصادية بين البلدين لا ترقى لنفس مستوى العلاقات السياسية، موضحا أن مجلس النواب المصري بصدد تشكيل جمعية الصداقة البرلمانية المصرية الكوبية من الجانب المصري، وذلك لدعم التواصل البرلماني بين البلدين.

وفي نهاية اللقاء وجه مارسيلينو مدينا الدعوة لأعضاء لجنة العلاقات الخارجية لزيارة كوبا بعد الإنتهاء من إجراء الانتخابات البرلمانية في كوبا في مارس القادم، من أجل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة البرلمانية منها.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا