"الشعب انتصر".. إعلامية إماراتية تكشف كيف انتصرت الدولة المصرية على المؤامرات الخارجية والداخلية

الإثنين، 19 مارس 2018 01:02 ص
"الشعب انتصر".. إعلامية إماراتية تكشف كيف انتصرت الدولة المصرية على المؤامرات الخارجية والداخلية
انتخابات الرئاسه
كتب أحمد عرفة

 

 

استطاع الشعب المصري، أن ينتصر على جميع المؤامرات التي كانت تحاك ضد الدولة المصرية، من خلال النزول بكثافة في الانتخابات الرئاسية المصرية.

 

في هذا السياق، قالت الإعلامية الإماراتية، مريم الكعبي، إنها تابعت بمزيج من الفخر والإعجاب طوفان الشعب المصري في الانتخابات خارج مصر ، طوفان هادر تحول إلى كرنفال عالمي للوطنية وعشق الوطن والارتباط والانتماء إليه، موضحة أن الحديث الذي لا يصيبني الملل هو حديثي عن الشعب المصري ، لأنه شعب يقدم دروسا كل يوم في مفاهيم الوطنية وقيمها وأشكال التعبير عنها ، شعب أعجز أعداءه وحمّل أحبائه في كل مكان مسئولية جسيمة في اعتناق العشق لشعب إرادته صلبة وأصالته عميقة.

1
 

 

وأضافت الإعلامية الإماراتية في تغريدات لها عبر حسابها الرسمي على "تويتر"، أن الشعب المصري يقدم دروسا حية في حب الوطن وعشق تراب الأرض، موضحة أن الشعب المصري ينقل صورة عظيمة في كيفية الاحتفاء بظاهرة الديمقراطية فكل الدروب وكل مذاهب السياسة لدى المواطن المصري تؤدي به إلى الوطن والإنتماء والولاء له.

وتابعت مريم الكعبي:" سنوات من التآمر والحروب الإعلامية استهدفت وتستهدف إضعاف العلاقة بين المواطن المصري ووطنه ، ولكنها محاولات باءت بالفشل وانتصر الشعب المصري لوطنه واشتد  تكاتفاً مع قيادته وازداد صبراً وإرادة وأصالة لكي يعبر بالوطن إلى بر الأمان".

وأشارت الإعلامية الإماراتية، أنه كان هناك محاولات لنشر الطائفية والمذهبية وتأسيس الفتنة على أرض مصر باءت بالفشل، ومحاولات تشويه الجيش المصري في ذهنية الشعب المصري باءت بالفشل، وكذلك محاولات الإساءة للقيادة المصرية لإضعاف شعبيته باءت بالفشل ، ثم محاولات التأثير على نسبة المشاركة في الانتخابات بدعوات المقاطعة، والشعب ينتصر.

 

وأشارت مريم العكبي أنه تم تمويل وتسهيل ودعم الميليشيات المسلحة في سيناء في محاولات يائسة لتطويق مصر وتهديدها واستنزاف قدراتها الأمنية ، فكانت ملحمة الجيش المصري في التصدي والمواجهة وضربت قوات الجيش أروع أمثلة في معاني وقيم : التضحية والشجاعة والبطولات، وتم ضرب السياحة في مصر بهدف تقويض أهم مصادر الدخل القومي لها في محاولة يائسة لتركيعها اقتصاديا فكانت النتيجة أننا نشهد معجزة اقتصادية مصرية في التنمية والبناء وفِي المشاريع العملاقة وفِي المدن الجديدة.

وأشارت الإعلامية الإماراتية إلى أن قنوات ومواقع وصحف عالمية تبنت حملات مسعورة ضد مصر من أجل توجيه الرأي العام العالمي لتبني مواقف معارضة لكل شأن مصري داخلي ومن أجل تشتيت أدوارها وإشغالها بحروب دعائية وإشاعات يومية، والنتيجة مواجهة غير مسبوقة وجهود فردية وجماعية شعبية تقوم بالدفاع وتعرية الإعلام الدعائي.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق