هل ينجح "ترامب" فيما فشل فيه سابقيه.. الرئيس الأمريكي جاد في إنهاء الخلاف مع روسيا

الخميس، 22 مارس 2018 03:06 م
هل ينجح "ترامب" فيما فشل فيه سابقيه.. الرئيس الأمريكي جاد في إنهاء الخلاف مع روسيا
ترامب وبوتين
كتب أحمد عرفة

يبدو أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جاد في مساعيه نحو تحسين علاقات واشنطن مع موسكو، بعد فترة خريف طالت خلال الفترة الماضية، تتضمن فرض عقوبات أمريكية ضد روسيا، واختلاف حاد بين الطرفين بشأن الأوضاع في سوريا.

 

ووفقا للتغريدات التي نشرها الرئيس الأمريكي على "تويتر"، فإن دونالد ترامب أكد أن روسيا يمكن أن تساهم بشكل كبير في حل العديد من القضايا الدولية الراهنة، حيث رد الرئيس الأمريكي على الانتقادات التي وجهت له بشأن الاتصال الأخير الذي أجراه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

الأخير أيضا يبدو أنه كان سعيدا بالاتصال الذي أجراه ترامب به مؤخرا، حيث وفقا لما ذكرته وكالة "سبوتنيك"، الروسية، فإن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أطلع بشكل خاص، الرئيس الفنلندي على محتوى المحادثة الهاتفية التي أجراها يوم 21 مارس، مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، حيث اتفق الطرفان على مواصلة الاتصالات.

من جانبه قال الرئيس الأمريكي عبر حسابه على "تويتر" :"اتصلت بالرئيس بوتين لأهنئه بالفوز.. وسائل الإعلام المزيفة فقدت صوابها، لأنها أرادت أن انتقده. إنهم غير محقين! يجب التطبيع مع روسيا وغيرها، فالروس قد يساعدون في حل العديد من القضايا، مثل كوريا الشمالية، وسوريا، وأوكرانيا، وداعش، وإيران، وأيضا في سباق التسلح، كما أن الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش حاول التعايش مع روسيا، لكن لم تكن لديه البراعة الكافية، كما حاول باراك أوباما وبيل كلينتون، ولكن لم تكن هناك كيمياء في العلاقة.

كما نقلت الوكالة الروسية، عن صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية تأكيدها، بأن فريق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يكن ينظر في احتمال إقامة محادثات روسية أمريكية في القريب العاجل، موضحة أن الرئيس الأمريكي لم يكلف مساعديه بالتنظيم للمحادثات قبل الاتصال مع بوتين.

وأوضحت الوكالة الروسية، أن جدول أعمال الرئيسين الأمريكي والروسي حتى الآن لا يتضمن وجود بوتين وترامب في نفس البلد قبل نوفمبر، إذ سيشاركان في قمة مجموعة العشرين، التي ستعقد في الأرجنتين، مؤكدة أن تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاستعداد لعقد لقاء ثنائي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مفاجئة للبيت الأبيض.

 

 

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق