"ترامب يقع في فخ روسيا".. تقارب موسكو وواشنطن بين الابتزاز والمصالح

الخميس، 22 مارس 2018 05:57 م
"ترامب يقع في فخ روسيا".. تقارب موسكو وواشنطن بين الابتزاز والمصالح
ترامب وبوتين
كتب أحمد عرفة

لم تقتصر مساعي التقارب بين موسكو وواشنطن، على ترامب وبوتين فقط، بل أيضا دخلت شخصيات أخرى من الجانبين على الخط، في ظل مساعي الرئيس الأمريكي لتحسن العلاقة مع روسيا خلال الفترة المقبلة.

 

وذكر موقع "روسيا اليوم" عن أوليغ سيرومولوتوف، نائب وزير الخارجية الروسية، تأكيده بأنه لا يوجد عوائق أمام إجراء لقاء بين سكرتير مجلس الأمن الروسي سيرغي باتروشيف ومستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي، هربرت ماكماستر، موضحا أن المشاورات بين الجانبين حول تنظيم اللقاء بين المسؤولين الأمنيين الروسي والأمريكي لا تزال مستمرة، لكن الموعد لم يتم تحديده بعد.

 

نائب وزير الخارجية الروسية، لفت إلى أن الحوار الجاري بين مصلحة الأمن الفدرالية الروسية ووكالة الاستخبارات المركزية (CIA) بالنشط بما فيه الكفاية، وهناك ممثلين رفيعي المستوى عن مكتب التحقيقات الفدرالية ووزارة الاستخبارات المركزية ووزارة الخارجية الأمريكية شاركوا في مؤتمر حول مكافحة الإرهاب استضافته مدينة كراسنودار الروسية في أكتوبر الماضي وترأسه مدير مصلحة الأمن الفدرالية ألكسندر بورتنيكوف.

وسلط نائب وزير الخارجية الروسية، الضوء على تقديم الولايات المتحدة معلومات استخباراتية لموسكو مكنت أجهزتها الأمنية من إجراء عملية خاصة أسفرت عن تفكيك خلية إرهابية خططت لتنفيذ تفجيرات ضخمة في مدينة سان بطرسبورغ الروسية، في ديسمبر الماضي، لافتا إلى أن روسيا في حال حصولها على معلومات استخباراتية مماثلة، ستسلمها بلا شك للولايات المتحدة.

 

في المقابل توقع المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية جون برينان، أن روسيا لديها معلومات تخص الرئيس دونالد ترامب وتستخدمها فى ابتزاز الرئيس الأمريكي، قائلا إنه يعتقد بأن الروس لديهم شئ ما شخصيا يتعلق بترامب، ذلك عندما سأله المذيع عما إذا كان يعتقد أن الرئيس الأمريكى يخشى نظيره الروسى فلاديمير بوتين، وروسيا لديها خبرة طويلة مع ترامب، وربما لديهم أشياء يمكن أن يكشفوها.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق