الرئيس السيسي يدعم أبطال سيناء.. وبرلمانيون: زيارة قوية وتاريخية تؤكد استكمال استراتيجية "سيناء 2018"

السبت، 24 مارس 2018 04:28 ص
الرئيس السيسي يدعم أبطال سيناء.. وبرلمانيون: زيارة قوية وتاريخية تؤكد استكمال استراتيجية "سيناء 2018"
مجلس النواب
أحمد رجب الضبع

تعتبر زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لإحدى القواعد الجوية بسيناء، هى الأهم في تاريخ كل المواجهات السياسية والعسكرية ضد الإرهاب، وأن الزيارة ولقائه أبطال القوات المسلحة والشرطة المصرية، المشاركين في العملية الشاملة "سيناء 2018"، تحمل رسائل قوية وهامة للعالم، وتدل هذه الزيارة على أن مصر مصممة على محاربة الإرهاب والقضاء عليه نهائيا، وأن جهود المصريين هي التي ستبني الوطن وتصل بها إلى مزيد من التقدم والرقي وإحياء الأمل في المستقبل.

وفى هذا السياق قال النائب يحيى الكدوانى، عضو مجلس النواب، ووكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إن زيارة الرئيس السيسي لإحدى القواعد الجوية بسيناء، تدل على مسؤوليته الوطنية لإنقاذ الوطن من الإرهاب الأسود، كما تفقد الأعمال التى تقوم بها القوات المسلحة لمواجهة الإرهاب، وأن الزيارة تؤكد استكمال استراتيجية "سيناء 2018"، حتى يتم إقلاع الإرهاب من سيناء، لجذب الاستثمار وتحقيق الاستقرار والتقدم، وذلك يعود بالنفع على مصلحة المواطن.

وأكد "الكدوانى"، فى تصريح خاص لـ "صوت الأمة"، أن استمرار زيارات الرئيس لأبطال القوات المسلحة والشرطة، تؤكد حجم المسئولية التى يقوم بها الرئيس السيسى، الذي نعهد إليه باستكمال المسيرة لفترة رئاسية ثانية، للقضاء على الإرهاب من جذوره وتحقيق التنمية.

ومن جانبه قال النائب مصطفى حسين أبو دومة، عضو مجلس النواب، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لسيناء، تأتى فى وقت حساس وقوى، وتحمل العديد من الرسائل المهمة، وتتضمن رسالة قوية للإرهابيين فى الداخل أنه لا مستقبل لهم، وأن العملية العسكرية الشاملة "سيناء 2018"، ستقضى عليهم جميعا وستقتلع جذورهم من داخل مصر.

وأضاف "أبو دومة"، لـ"صوت الأمة"، أن الزيارة تحمل أيضا رسائل للخارج أهمها، أن مصر تفرض السيطرة الكاملة على كل أراضيها وأن العناصر الإرهابية لا وزن لها، مثل حال كل الإرهابيين فى العالم، توجهها قوى الشر والإرهاب فى المنطقة، وأن مصر سحقت الإرهاب، وقضت على أوكاره.

وأشار إلى أن اللقاء الذى عقده السيسى مع أبطال القوات المسلحة والشرطة المشاركين في العملية الشاملة سيناء 2018، دليل قاطع على حرص الرئيس على تقديم الدعم الكامل لأبطال مصر الأقوياء فى حربهم الناجحة ضد الإرهاب، مؤكدا أننا سنأتي في سيناء قريبا للاحتفال بالنصر على الإرهاب.

قال النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى، لإحدى القواعد الجوية فى سيناء، وتفقده للقوات المشاركة فى العملية الشاملة "سيناء 2018"، زيارة قوية وتاريخية ورسالة للدول الداعمة للإرهاب فى العالم، تقول بأن مصر تقهر الإرهاب.

وأشار "سالم"، فى تصريح خاص لــ"صوت الأمة"، إلى أن العملية الشاملة سيناء "2018"، أكدت للعالم أن مصر تحارب الإرهاب نيابة عن المنطقة والعالم أيضا، والنتائج التى حققتها هذه العملية على أرض الواقع وتم عرضها على كافة وسائل الإعلام، تعد ضربة قوية وقاضية للعناصر الإرهابية، التى تخيل لها أنها تستطيع أن تنال من الأراضى المصرية، وهذا لن يحدث في ظل وجود رجال وأبطال القوات المسلحة والشرطة المصرية فى مقدمة الوطن.

وأضاف أن الجندى المصرى، والشعب المصرى، يقدس تراب هذا الوطن، مشيدا بتضحيات جنود القوات المسلحة ورجال الشرطة البواسل فى محاربة الإرهاب وما حققوه، وأن هؤلاء الرجال سطروا بطولات سيقف التاريخ أمامها.

يذكر أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، زار أبطال القوات المسلحة والشرطة، خلال زيارته إلى إحدى القواعد الجوية في سيناء، مؤكدا أن جهود المصريين هي التي ستبنى البلاد، وأن مصر ستحتفل قريبا في سيناء بالانتصار على خوارج العصر.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق