حبس 4 من أعضاء الالتراس 15 يوما في أحداث شغب مباراة الأهلي ومونانا الجابوني

الخميس، 05 أبريل 2018 08:19 م
حبس 4 من أعضاء الالتراس 15 يوما في أحداث شغب مباراة الأهلي ومونانا الجابوني
أمين قدرى

قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم الخميس، حبس 4 متهمين بألتراس أهلاوي، 15 يوما علي خلفية التحقيقات  في أحداث الشغب التي وقعت أثناء مباراة الأهلي ونادي مونانا الجابوني باستاد القاهرة، ووجهت النيابة إليهم تهمة تولي قيادة جماعة إرهابية و البعض الآخر تهمة الإنضمام إلي جماعة إرهابية، وقررت حبسهم 15 يوم على ذمة التحقيقات، في أحداث العنف التي وقعت بمدرجات استاد القاهرة. 

والمتهمون المحبوسون كلا من: شادي كمال غنيم، وأحمد صبره، ومصطفي اليماني، ورأفت حمادة، وتم التحقيق معهم علي خلفية أحداث استاد القاهرة، وقررت النيابة حبسهم 15 يوم على ذمة التحقيقات.

وقام عدد من أعضاء الرابطة بالتوجه إلى المدرج الذي يعلو مقصورة الصحفيين، وهو مكان غير مخصص للجماهير، لتنشب مشادات مع أفراد الأمن تتحول إلى سباب وهتافات معادية، ثم اشتباكات بعدما قام أفراد الألتراس بإشعال الشماريخ وخلع كراسي المدرجات.

وألقت أجهزة الأمن ا القبض عليهم  عقب انتهاء المباراة، حيث قام عدد من الألتراس بالدخول إلى الاستاد لحضور مباراة الأهلي مع مونانا الغابوني في الدور الـ 32 لدوري أبطال أفريقيا، بالمخالفة للأعداد التي حددتها الأجهزة الأمنية بالتنسيق مع الاتحاد المصري لكرة القدم.

وأسندت النيابة للمتهم وآخرين في القضية، اتهامات بارتكاب لجرائم عدة في مقدمتها تولي قيادة، والانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصيةِ للمواطنين والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر. 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق