الشرطة الفرنسية تستخدم قنابل مسيلة للدموع في فض مظاهرة

الإثنين، 09 أبريل 2018 11:04 ص
الشرطة الفرنسية تستخدم قنابل مسيلة للدموع في فض مظاهرة
الشرطه الفرنسيه _أرشيفية

اندلعت اشتباكات صباح اليوم الاثنين، بين الشرطة ومعتصمين بشكل غير قانونى في موقع مطار "نوتر دام دى لاند" في غرب فرنسا، على الرغم من إعلان الحكومة التخلى عن هذا المشروع منذ ثلاثة أشهر.

واضطرت قوات الأمن لاستخدام القنابل المسيلة للدموع ضد المعتصمين، إثر تعرضها للرشق وإصابة أحد أفرادها في العين، بحسب مصادر أمنية.
 
 
وكانت وزارة الداخلية قد حشدت 2500 شرطى لطرد نحو 250 من النشطاء المتواجدين بشكل غير قانونى بموقع "نوتر دام دى لاند".
 
يذكر أنه بعد نحو ست سنوات من "الصراع" بين الحكومة الفرنسية وناشطين بيئيين، أعلن رئيس الوزراء الفرنسى إدوار فيليب الأربعاء 17 يناير تخلى الحكومة نهائيا عن مشروع إقامة مطار مثير للجدل في منطقة نوتردام-دي-لاند غرب فرنسا، ورغم كل القرارات القضائية الداعمة والاستفتاء الشعبى المحلى الموافق على المشروع، خرج الناشطون البيئيون منتصرين من هذا الصراع طويل الأمد.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق