حبس رائد أبوشريعة خط الشرقية بعد سقوطه في قبضة مباحث أولاد صقر

الخميس، 12 أبريل 2018 11:30 ص
حبس رائد أبوشريعة خط الشرقية بعد سقوطه في قبضة مباحث أولاد صقر
"رائد أبو شريعة"

قررت نيابة أولاد صقر بالشرقية، بإشراف المستشار وليد جمال المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، اليوم، حبس "رائد أبوشريعة" أربعة أيام علي ذمة التحقيقات، بتهمة حيازة سلاح ناري، كما أن المتهم يواجه عدد كبير من الإتهامات في قضايا سرقة وحيازة سلاح ناري وبلطجة.

البداية عندما تلقي  اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، إخطار من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد قيام قوة من مباحث أولاد صقر، برئاسة النقيب محمد حيدة، رئيس مباحث أولاد صقر، بإشراف المقدم شريف حمادة، رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشمال، بالقبض علي رائد أبوشريعة، أخطر العناصر الإجرامبة بالشرقية.

وتبين  من التحقيقات وقوع مشاجرة بين " رائد أبوشريعة" وشقيقه، " عبده" وبين"  السيد محمد الديدموني" شهرته نخنوخ 24 سنة  و" سعيد كهرباء " 19 سنة جميعهم مقيمين قرية بني حسن، بسبب الخلاف علي المخدرات، وتم تبادل النيران بينهم، وأصيب رائد، وتم نقله لمستشفي خاص بتل راك، فيما توجه شقيقه إلي مستشفي الزنانيري.

في تلك الأثناء وصلت معلومة للنقيب محمد حيدة، رئيس مباحث أولاد صقر، بوقوع مشاجرة بين العناصر الإجرامية، ونقل رائد إلي مستشفي في ههيا، ومرة أخري نقله إلي مستشفي تمي الأمديد بالدقهلية، ومعلومة أخري بنقله إلي مستشفي خاص بتل راك، فوجه رئيس المباحث، معاونيه والمخبرني إلي المستشفيات وتوجه وبرفقته مخبر واحد، إلي مستشفي خاص بتل راك، وفي تلك الأثناء كان " رائد" يستعد للهروب علي باب المستشفي، فوقع في يد الشرطة، وضبط بحوزته بندقية إلية وعدد من الطلقات.

"رائد أبو شريعة" ابن التاسعة والثلاثين من عمره، والذى ذاع صيته فى قريته بني حسن بمركز أولاد صقر، بعد واقعة سرقة المليون جنيه، من تاجر القطن" عبد السميع"

ومن هنا كانت البداية لـ"أبو شريعة" الذى تحول بعد ذلك لأخطر أباطرة الإجرام بمراكز الشمال بمحافظة الشرقية، حيث إنه يتزعم تشكيل يضم أكثر من 10 بلطجية أشهرهم "نخنوخ وكهرباء".

السجل الإجرامي لرائد أبوشريعة، كثير مطلوب ضبطه في قضية مؤبد وقضية 15سنة، فضلا عن ضبطه وإحضاره في 30 واقعة سرقة بالمنزلة والدقهلية، وجميع المأموريات التي تولت ضبطه بأءت بالفشل، بسبب تعاطف  عدد من أهالي قريته معه وإخفاءه بمنازلهم عن أعين الشرطة، فضلا عن إبلاغه بمأموريات ضبطه حال نزول الشرطة للقرية ومشاهدتهم القوات.

30120316_1379288125548622_1622938154_n
 

حيث أفاد العديد من الأهالى أن رائد أبو شريعة  من أبناء قرية بنى حسن التابعة لمركز أولاد صقر، وحصل على دبلوم زراعة، وبدأ يعمل مع شقيقه تامر بالأفراح وتعرف خلالها على الكثير من الأهالى، إلى أن تم حبسه 3 سنوات فى قضية بانجو، وبعدها خرج رائد من السجن وأصبح الجميع يقصده بحكم علاقته بالعديد من أبناء المركز من خلال الأفراح التى يحضرها مع شقيقه، لكى يقوم بإعادة سياراتهم ودراجاتهم البخارية المسروقة، إلى أن ذاع صيته بين أبناء مركز أولاد صقر جميعا، وأصبح عدد كبير من الأهالى بمركز أولاد صقر يلقبونه بالبلطجى، فيما  تعاطف معه عدد  من أهالى قريته لمساعدة الفقراء علي حد قولهم.

فيما قالت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية إن "أبو شريعة" متهم فى العديد من الوقائع الإجرامية منها عملية السطو المسلح على تاجر القطن بأولاد صقر، وسرقة مليون و200 ألف جنيه، وسرقة محل مصوغات ذهبية بالمدينة، وسرقة العديد من السيارات بطريق (أولاد صقر – السنبلاوين)، والعديد من قضايا السرقات بصان الحجر، وصادر ضده العديد من الأحكام ووصفته بالعنصر الخطر على الأمن العام.

 

 

 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق