عبد الله السعيد والحضري.. ما أشبه الليلة بالبارحة

الخميس، 12 أبريل 2018 04:00 م
عبد الله السعيد والحضري.. ما أشبه الليلة بالبارحة
كتب- محمد أبو ليلة

 
ظهر لاعب الأهلي عبدالله السعيد أمس الأربعاء في تدريبات نادي كوبيون بالوسورا الفلندي والذي أعير له حديثاً، وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي صور لنجم المنتخب المصري لكرة القدم وهو في فريقه الجديد، بعد أزمة اللاعب الأخيرة مع ناديه الأهلي المصري.
 
حدث الخلاف بين اللاعب وناديه الشهر الماضي حينما انتهى عقد السعيد مع الأهلي لكنه رفض وقتها التجديد للاحمر بعدما عرض عليه مسؤلي الأهلي التجديد بمبلغ قيمته 7 ملايين جنيها، بعدها فوجئ الجميع بتوقيع اللاعب عقد مع نادي الزمالك وهو المنافس التقليدي للأهلي المصري، ما جعل حالة من الانتقادات الواسعة توجّه إلى اللاعب من الجماهير الأهلاوية.
 
إدارة الأهلى استطاعت حل هذه الأزمة وإقناع اللاعب بالتجديد في مقابل 15 مليون جنيه بعد تدخل وزير الرياضة السعودي والرئيس الشرفي للنادي الأهلي تركي آل شيخ بدفع 3 ملايين جنيه للاعب إضافة لـ 5 ملايين جنيه ياخذهم اللاعب من قيمة الإعلانات سنوياً، بالإضافة لعقد النادي الأهلي وقيمته 7 مليون جنيه.
 
لكن بعد تجديد اللاعب للأهلي وبساعات قليلة أعلنت إدارة النادي الاحمر عرض اللاعب للبيع أو الإعارة، فلم تنسى توقيعه للزمالك حتي لو لم يلعب بقميصه، واتخذ الإدارة قرار بتجميد اللاعب وعدم مشاركته مع الأهلي خلالا الفترة المقبلة.
 
صداع عبد الله السعيد
لكنها مع الضغوط الجماهيرية وأهمية اللاعب في صفوف المنتخب المصري الذي يخوض نهائيات كأس العالم في يونيو المقبل، وافقت على حيل اللاعب للدوري الفلندي دون الحصول على أى مقابل مالى، حتى يشارك اللاعب مع النادى الفنلندي ويحافظ على مستواه ولياقته الفنية قبل كأس العالم.
 
الأهلي حقق مكاسب من وراء بيع السعيد يأتي في مقدمتها الخلاص من "صداع" مشاركة اللاعب مع الفريق من أجل تجهيزه ليكون جاهز للمشاركة مع المنتخب في مونديال روسيا وكذلك تخلّص مسئولي القلعة الحمراء من "القلق" الذى أنتاب بعض الجماهير حول إمكانية العفو عن السعيد والدفع به في المباريات المقبلة محلياً وأفريقياً بدعوى حاجة الفريق لجهوده فنيا خاصة في ظل عدم وجود بديله المناسب حتى الأن.
 
ووجه عبد الله السعيد، الشكر لجماهير الأهلى عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى تويتر، حيث كتب :أشكر الجمهور الذى ساندنى وكل من انتقدنى فى الفترة اللى فاتت، وبتمنى من ربنا يوفقنى فى الخطوة القادمة، وأكون عند حسن ظن الجمهور المصرى العظيم.
 
ومن المقرر أن يلعب عبد الله السعيد لأهلى جدة بداية الموسم المقبل، لكنه اتفق مع إدارة الأهلى على الرحيل للدورى الفنلندى للحفاظ على مستواه الفنى والبدنى.
 
لكن موقف السعيد بتوقيعه لنادي الزمالك أولاً ومفاوضة إدارة النادي بزيادة قيمة أموال العقد والتهديد بالاحتراف أحياناً ذكرت جماهير القلعة الحمراء – مع الفارق، بما فعله حارس مرمى منتخب مصر والأهلى السابق عصام الحضري في عام 2008، حينما ترك الفريق فجأة بدواعي الاحتراف لنادي سيون السويسري.
 
الحضري ما أشبه الليلة بالبارحة
انضم الحضرى إلى نادي سيون السويسري عقب حصوله على بطاقة لعب مؤقتة من الفيفا عقب سفره لسويسرا لبدء مشواره الإحترافى دون موافقة النادى الأهلى الأمر الذي أثار انقسام شديد بين جماهير النادى العريق الذي غضب مجموعة منه لقرار الحضرى في حين التمس البعض له العذر لوصول الحضرى إلى سن الخامسة والثلاثين دون أن يخوض تجربة الاحتراف.
 
وبدأت مشكلات الحضري مع النادى الأهلى حينما رفض الأخير مناقشة العرض السويسرى المقدم من نادى سيون بسبب ضعف المبلغ الذي كان قيمته وقتها 400 ألف دولار و50 % يحصل عليها النادى الأهلى في حال بيع عصام الحضرى إلى نادى أوروبى آخر.
 
واستند الحضرى إلى المادة 17 من لوائح الفيفا التي تتيح للاعب الذي تجاوز عمره الثامنة والعشرون أن يفسخ عقده من طرف واحد بشرط استيفائه مدة الحماية القانونية والمقدرة بعامين من تعاقده مع ناديه بشرط إبلاغه كتابياً برغبته في فسخ العقد قبل 15 يوما من تاريخ انتهاء الموسم الكروى.
 
جدير بالذكر أن الفيفا قامت بفرض عقوبة علي الحضري قيماتها 900 ألف يورو والإيقاف لمدة 4 شهور بداية من أغسطس القادم ومنع سيون من قيد أي لاعب جديد لفترتين قيد متتالين نظرا للاضرار التي تسببوا فيها للنادي الأهلي ورحيل اللاعب في منتصف الموسم الكروي وبدون إذن ناديه.
 
ودارت الأيام ولم يستطع الحضري بعد أن يعود للنادي الأهلي مرة أخرى برغم اعتذاراته المتكررة لجماهير النادي الأهلي لكن أحداً من هذه الجماهير لن يتسطع أن ينسى تخلي الحضري عن ناديه في تلك الفترة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق