الحكومة اليمنية عن مقتل القيادي الحوثي صالح الصماد: ضربة قاسمة للمليشيات

الإثنين، 23 أبريل 2018 09:12 م
الحكومة اليمنية عن مقتل القيادي الحوثي صالح الصماد: ضربة قاسمة للمليشيات
الجيش اليمنى
كتب أحمد عرفة

 

علقت الحكومة اليمنية، على اعتراف الحوثيين بمقتل رئيس المجلس السياسي للمليشيات المدعومة من إيران، صالح الصماد، مؤكدة أن هذه الخطوة تعد ضربة قاسمة للحوثيين.

 

ونقلت صحيفة "الرياض السعودية" عم المتحدث الرسمي للحكومة اليمنية، راجح بادي، تأكيده أن مقتل رئيس المجلس السياسي لمليشيات الحوثيين صالح الصماد ضربة موجعة وقاصمة لها وسيؤثر ذلك على وضعها السياسي والعسكري بمزيد من الإرباك والتخبط، كما سيعزز من حالة التداعي في صفوف مقاتليها، موضحا أن مقتل الصماد يحمل رسالة واضحة لقادة مليشيات الحوثيين الإيرانية، وأن نار حربها الانقلابية المدمرة على الشعب اليمني وتنفيذها لأجندة الإرهاب الإيراني ستلتهمها.

 

 وأضاف المتحدث الرسمي للحكومة اليمنية، أن الاحتفاء الكبير الذي أظهره الشعب اليمني إثر تلقيه نبأ مقتل الصماد، يعكس حالة الاحتقان والسخط والمعاناة الناجمة عن الحرب الانقلابية الإرهابية الذي يمثل الصماد أحد القادة الذين أشعلوها خدمة للمشروع الإيراني، مؤكدا أن الصماد كان رئيسا للمجلس، الذي جسد الإطار الانقلابي المليشياوي وأداة تدمير مؤسسات الدولة وهياكلها التنفيذية ووحداتها الإدارية ومؤسساتها القانونية والتشريعية، ومقتل الصماد يعني رفضا للانقلاب وللكيانات الانقلابية، وانتصارا للقانون والدولة".

 

وأوضح المتحدث الرسمي للحكومة اليمنية، أن صالح الصماد حتى في أيامه الأخيرة قبل مقتله، ظل متنقلا بين المحافظات الخاضعة لسيطرة مليشياته، محرضا على مزيد من العنف والحرب والخراب وداعيا إلى استهداف سلامة البحر الأحمر والممرات المائية الدولية، وهو سلوك يندرج ضمن الأنشطة الإرهابية وخرق للقانون الدولي الإنساني.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا