رئيسة وزراء بريطانيا تؤكد عزمها إنجاح الخروج من الاتحاد الأوروبي

الأحد، 06 مايو 2018 12:40 م
رئيسة وزراء بريطانيا تؤكد عزمها إنجاح الخروج من الاتحاد الأوروبي
تريزا ماى

أكد رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماى اليوم الأحد، عزمها على إنجاح قرار الشعب البريطانى بالخروج من الاتحاد الأوروبي، مع تعرضها لضغوط من أعضاء من الحزبين الرئيسيين فى البلاد (المحافظين والعمال) لتغيير هذا المسار.

وفى مقالها فى صحيفة "ذى صن أون صنداي"، كتبت ماى قائلة أن لديها "إصرارا مطلقا على نجاح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، من خلال ترك السوق الموحدة والاتحاد الجمركى وبناء علاقة جديدة مع شركاء الاتحاد الأوروبي، تستعيد السيطرة على حدودنا وقوانيننا و أموالنا ".

وأضافت زعيمة حزب المحافظين أن المملكة المتحدة " تحرز تقدما طيبا نحو هذا الهدف، وسنواصل القيام بذلك من خلال اتخاذ قرار فى الأشهر المقبلة".

وتم تأجيل اتخاذ قرار بشأن الخيار الجمركى المفضل للحكومة بعد فشل أعضاء الحكومة فى التوصل إلى اتفاق الأسبوع الماضي.

وعارض عدد من وزراء الحكومة نموذج "الشراكة الجمركية" الهجين الذى وضعته رئيسة الوزراء، والذى من شأنه أن يوافق على تحصيل بريطانيا رسوما جمركية نيابة عن الاتحاد الأوروبى مقابل البضائع البريطانية المتجهة إلى الكتلة.

وحذر نواب أعضاء فى مجموعة الأبحاث الأوروبية من أن إبرام شراكة جمركية مع بروكسل لتعويض العضوية فى الاتحاد الجمركى سيحد من قدرة بريطانيا على إبرام اتفاقات للتجارة الحرة مع دول أخرى خارج التكتل الأوروبي، مؤكدين أن مثل هذه الشراكة "تنطوى على تسع مشكلات رئيسية ستجعل بريطانيا سجينة للقرارات الأوروبية مستقبلا "، معتبرين أن "هذا النوع من الشراكة سيجعل من وزارة التجارة الدولية البريطانية هيئة لا معنى لوجودها".

ويأتى تقديم اقتراح ينص على إبرام شراكة جمركية بين بروكسل ولندن - بعد انسحاب الأخيرة من المجموعة الأوروبية - كحل وسط لتجاوز معضلة الحدود البرية بين أيرلندا الشمالية التابعة لبريطانيا وجمهورية أيرلندا العضو فى الاتحاد الاوروبى.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق