أبرزها الثأر.. 5 عوامل تحول قمة أبناء العم شعلة من النار (فيديو)

الإثنين، 07 مايو 2018 02:00 م
أبرزها الثأر.. 5 عوامل تحول قمة أبناء العم شعلة من النار (فيديو)
الاسماعيلى والزمالك
أسماء عمر

يلتقي النادي الإسماعيلي في تمام السابعة مساءً بنادي الزمالك، في تحدي جديد خلال المباراة التي تجمع الفريقين في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس مصر، على ملعب الجيش ببرج العرب.

وتعتبر مواجهات الإسماعيلي والزمالك قمة من نوع خاص، ورغم علاقات المودة التي يتمتع بها الفريقان، فإن هذه المباراة تجري على صفيح ساخن .

الثأر

الإسماعيلي فاز على الزمالك ذهاباً وإياباً خلال الموسم الجاري، حيث تفوق الدراويش في مباراة الدور الأول بهدف نظيف، قبل أن يكرر الأمر بفوز عريض في الدور الثاني بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليفقد الفارس الأبيض 6 نقاط كاملة على يد الدراويش، ويسعى الزمالك خلال مواجهة الكأس للانتقام من الفريق الأصفر.

 

مركز الفريقين بالدوري

الإسماعيلي تقدم إلى المركز الثاني بجدول مسابقة الدوري العام، بعدما أفقد الفريق الأبيض 6 نقاط كاملة، ليطرد الزمالك إلى المركز الثالث، قبل أن يتراجع إلى المركز الرابع بعد تقدم المصري، وبالتأكيد سيسعى الفارس الأبيض لمصالحة جماهيره خلال مواجهة كأس مصر.

مواصلة الانتصارات

عاد نادي الزمالك من بعيد إلى المسار الصحيح بعدما حقق الفوز في أخر ثلاث مباريات تحت القيادة الفنية لخالد جلال، ويأمل الفريق في الحفاظ على هذا الإنجاز والثقة التي اكتسبها لاعبو الفريق، فيما يعيش الإسماعيلي حالة من التطور الفني تحت قيادة البرتغالي بيدرو بارني، الذي قاد الفريق إلى حصد المركز الثاني ويأمل في استمرار التفوق وحصد لقب كأس مصر .

خروج الأهلي من البطولة

بعد خروج النادي الأهلي من بطولة كأس مصر، عقب الهزيمة بهدف نظيف أمام الأسيوطي في دور الثمانية، باتت مهمة الفرق أكثر سهولة لخروج بطل الدوري وحامل لقب الكأس، وزادت مطامع الفرق في حصد اللقب وفي مقدمتها الإسماعيلي والزمالك .

تجنب الخروج بلا بطولات

النادي الأهلي حصد لقب الدوري العام هذا الموسم قبل نهايته بـ 6 جولات، وبعد خروج الزمالك من كأس الكونفدرالية في الأدوار الأولى لم يتبقى أمام أبناء ميت عقبة سوى بطولة كأس مصر، لتجنب الخروج دون بطولات للموسم الثاني على التوالي، كما يأمل النادي الإسماعيلي في تتويج جهود الفريق خلال الموسم الجاري بحصد لقب الكأس وإعادة البطولات لجماهير القلعة الصفراء.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق