«التنمية المحلية» تتعاون مع والوكالة الأمريكية لتطوير «القوى العاملة»

الخميس، 10 مايو 2018 12:03 م
«التنمية المحلية» تتعاون مع والوكالة الأمريكية لتطوير «القوى العاملة»

 
شهد اللواء أبوبكر الجندي، وزير التنمية المحلية اليوم الخميس، توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة التنمية المحلية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لمشروع تطوير القوي العاملة وتعزيز المهارات بمحافظة بنى سويف والممول من الوكالة الأمريكية لرفع كفاءة سوق العمل في عدد من المحافظات  .
 
ووقع علي مذكرة التفاهم من وزارة التنمية المحلية الدكتور هشام الهلباوي رئيس وحدة تطوير الادارة المحلية ودعم اللامركزية ومن الوكالة الأمريكية جوزيف غانم مدير المشروع . 
 
ومن جانبه أكد اللواء أبوبكر الجندى وزير التنمية المحلية سعى الوزارة والحكومة إلى تحقيق التنمية في كافة المحافظات المصرية والعمل على خلق فرص عمل للشباب بالتعاون مع القطاع الخاص والمجتمع المدنى  وكافة الشركاء الدوليين وتشجيع الابتكار وريادة الأعمال .
 
وقدم الجندى الشكر للوكالة الأمريكية للتنمية لمبادرتها للعمل في محافظات الصعيد ومحافظة بنى سويف ، وأضاف الوزير أن هذا المشروع يهدف إلي الربط بين مخرجات التعليم وسوق العمل والتوافق بين التعاون والحكومة والقطاع الخاص لتحسين أوضاع العمل في محافظات الصعيد .
 
وأشار الجندى إلى ان الحكومة تسعى الى سد الفجوة التنموية بين محافظات الصعيد وباقى محافظات الجمهورية .
 
وأضاف اللواء أبوبكر الجندى أن المشروع يعد أحد العوامل المساعدة لربط احتياجات سوق العمل ومخرجات التعليم ، وقال الوزير ان محافظ بنى سويف نجح في جذب عدد من الشركات الكبرى لاقامة استثمارات على أرض المحافظة .
 
وأوضح الوزير أن هناك محاولات جادة من جانب عدد من المحافظين لرفع مستوى المدارس الفنية وانشاء أقسام جديدة بها لسد الاحتياج في بعض التخصصات المطلوبة .
 
وقال الوزير أنه تم اختيار محافظة بنى سويف ليعمل بها المشروع ويقوم بإعداد استراتيجية التنمية الاقتصادية لها وذلك للانتهاء من إعداد استراتيجيات التنمية الاقتصادية لإقليم شمال الصعيد «محافظة الفيوم، بني سويف، والمنيا» وربطها مع إقليم وسط وجنوب الصعيد من خلال برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر « سوهاج - وقنا».
 
ومن جانبه قال الدكتور هشام الهلباوى رئيس وحدة تطوير الادارة المحلية ودعم اللامركزية أن الوزارة تعمل في إطار خطة تستخدم فيها كل الموارد المتاحة للتنمية في المناطق الأكثر احتياجاً والتي تم وضعها في أولوية الوزارة خاصة محافظات الصعيد ، وأضاف الهلباوى أن الوزارة مهتمه تحت رئاسة اللواء أبوبكر الجندى بتدعيم عملية التخطيط المحلى  والتخطيط التشاركى ودعم اللامركزية تحقيقاً لمبادئ الدستور وتحسين نوعية التخطيط لإتاحة فرص أكبر لعملية التنمية .
 
وأشار الهلباوي إلى أن الفترة الماضية شهدت مراجعة لعملية التخطيط المحلى مشيراً إلى موافقة الوزير منذ أيام بتوصيل مياه لمناطق محرومة بمحافظة المنيا لحوالي 10 قرى .
 
وقال الدكتور هشام الهلباوى أن وزارة التنمية المحلية لديها خطة استراتيجية للتنمية الاقتصادية في 5 محافظات بالصعيد بالفيوم والمنيا وسوهاج وقنا وبنى سويف .
 
وأوضح الهلباوي أن هناك نهج جديد للتعامل مع محافظات الصعيد عبر تخطيط على أعلى مستوي وبناء قدرات وتحويلات مالية مباشرة .
 
ومن جانبه أكد جوزيف غانم مدير المشروع بالوكالة على الاستعداد الكامل للتعاون والمشاركة الفعالة في تنمية محافظات صعيد مصر ، وقدم غانم الشكر لوزير التنمية المحلية وفريق العمل بالوزارة على التعاون بين الجانبين .
 
ويهدف المشروع إلى الحد من الفجوة بين العرض والطلب في سوق العمل علي مستوي محافظات المشروع  وذلك من خلال إنشاء آليات مؤسسية مستدامة مثل  «وحدات تيسير الانتقال إلى سوق العمل - برنامج إبدأ رحلتك - لجان و منتديات التنمية الاقتصادية» تعمل علي دعم المهارات والانتاجية والتوظيف وتحسين وتعزيز مهارات القوي العاملة في المحافظات المستهدفة والمساهمة في رفع كفاءة سوق العمل وتحسين وزيادة فرص العمل للشباب والاهتمام بتشغيل الإناث وتشجيع الابتكار وريادة الاعمال ، كما يهدف المشروع الي تحسين أداء العملية التعليمية للقوي العاملة الفنية من خلال تطوير المناهج الخاصة بهم وتدريب المدرسين ومديري المدارس علي المهارات التي تحقق أهداف المشروع .

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا