إبراهيم نور الدين.. أزمات واعتذارات!

السبت، 12 مايو 2018 05:00 م
إبراهيم نور الدين.. أزمات واعتذارات!
الشربينى العطار

وصفه الحكم الدولى «عصام عبد الفتاح»، بأنه: «تحمّل ما لا يتحمّله بشر» ونشبت مشادة كلامية بينه وبين خالد الغندور، عندما قال عنه «أنه لا يفهم نواميس التحكيم»، واختاره الاتحاد العربى والأفريقى والآسيوى لكرة القدم لإدارة مبارايات كبيرة بين أندية عربية كبرى، وتعرض لصعفة قوية فى أحد المبارايات هزت صورته أمام الجماهير المصرية، بعد رفضه إخراج «الكارت الأحمر»!

«إبراهيم نورالدين» الحكم  الأبرز حالياً فى التحكيم المصرى، ارتباطا بالأحداث الساخنة المثيرة للجدل، من فداحة الأخطاء التحكيمية خلال مبارايات الدورى المصرى ومبارات البطولات العربية، ومن اللكمات القوية التى صرعته أرضًا، إلى الاتهامات الكثيرة حول مجاملاته للأندية الكبرى.

أصبح نور الدين، مصدرًا لأزمات تحكيمية خلال الفترة الماضية، بعد الأزمة المثيرة للجدل التي تسبب فيها فى لقاء المصرى وسموحة، بالدورى باحتسابه ضربة جزاء مشكوك فى صحتها لصالح المصريى فى الدقائق الأخيرة.

رغم «الاعتدادات واللكمات» التى واجهها الحكم الدولى، والذى حصل على الشارة الدولية عام 2014، فإن موقفه كان صعباً، حيث كان بين خيارين، الأول إلغاء اللقاء حفاظاً على كرامته، وهو ما كان سيكلفه تحمل مسئولية إفساد البطولة، والثان عدم اتخاذ أى رد فعل ويصبح هو الضحية الوحيدة، وهو الأمر الذى أثار معه جدلاً واسعاً، ليخطف الأضواء من البطولة التى من المفروض أن الهدف من إقامتها هو تقارب الأمة العربية، حيث كان ينتظر الكثيرون منه موقفاً أكثر شجاعة، إلا أنه لم يشهر حتى البطاقة الحمراء فى وجه أىٍّ من لاعبى الفيصلى، مكتفياً بكتابة تقرير حول أحداث المباراة الكارثية.

ولا أحد ينسى، الأزمة التي حدثت في لقاء الزمالك ومصر المقاصة موسم 2015 – 2016، وأدى لاعتراضات بالجملة من جانب لاعبي الفريق الأبيض، بعد تجاهل احتساب ضربة جزاء للزمالك.

إبراهيم نور الدين، فجر أزمة قوية خلال بطولة الأمم الأفريقية تحت 20 عاماً، في زامبيا، بعدما احتسب ضربة جزاء مشكوك فى صحتها لصالح منتخب السودان، ما عرضه لمحاولات اعتداء من جانب لاعبى منتخب السنغال.

ارتكب الحكم الدولى، خطأ تحكيمياً فادحاً في نهائي البطولة العربية، بعدما احتسب هدفاً من تسلل واضح لصالح الترجى، فى المباراة التى انتهت بفوز الفريق التونسي بنتيجة 3-2.

كما فجر، إبراهيم نور الدين، أزمة خلال لقاء الأهلى ومصر المقاصة، بمسابقة الدورى المصرى، فى الموسم الماضى، بعدما احتسب ضربة جزاء مثيرة للجدل للأهلى، بداعى لمسة يد ضد حسين الشحات.

وكرر نور الدين، أزمته فى لقاء المصرى وسموحة بالدورى، باحتساب ضربة جزاء مشكوك فى صحتها لصالح المصرى فى الدقائق الأخيرة.

اعتذر، الحكم الدولى، عن إدارة لقاء فريق سموحة، أمام نظيره طلائع الجيش فى الدورى العام، جاء بسبب اختياره للتحكيم فى كأس العالم العسكرى، المقرر فى عمان 2016.

كما اعتذر إبراهيم نور الدين الحكم الدولى، عن إدارة مباراة الزمالك وسموحة فى نهائى كأس مصر، يوم الثلاثاء المقبل، بعد تصريحات فرج عامر رئيس النادى السكندرى، ضده.

وجاء اعتذار نور الدين، من خلال تصريحات له، قال فيها «أعتذر عن إدارة مباراة الزمالك وسموحة، ليس خوفا من حساسية المباراة، لكن تحسبا من أى خطأ يحدث يجعلنى أخسر أحد الشخصيات التى أحترمها فى الناديين، ممكن أن يتقبلوه من أحد غيرى، لكن أرى أنه من الكياسة للحفاظ على نفسى أن أبتعد».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق