القضية الفلسطينية داخل أرض فرنسا.. المدن والبلديات ترفع العلم الفلسطيني وتستنكر الاعتداءات الإسرائيلية.. ومطالب بتضامن العالم معهم

الثلاثاء، 22 مايو 2018 06:22 م
القضية الفلسطينية داخل أرض فرنسا.. المدن والبلديات ترفع العلم الفلسطيني وتستنكر الاعتداءات الإسرائيلية.. ومطالب بتضامن العالم معهم
فلسطين
كتب أحمد عرفة

 

تضامنت المدن الفرنسية مع القضية الفلسطينية، مستنكرة الاعتداءات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.

 

وأكد موقع "روسيا اليوم"، أن عدة مدن فرنسية رفعت العلم الفلسطيني إلى جانب العلم الفرنسي على مباني البلديات فيها، وذلك في بادرة تضامنية دعما للشعب الفلسطيني واحتفاء بشهداء مسيرات العودة السلمية، حيث رفرف علم فلسطين على مبنى بلدية مدينة فيلنوف سان جورج، تعبيرا عن تضامن المدينة مع الشعب الفلسطيني في نضاله لنيل حقوقه المشروعة، كما رفعت بلدية مدينة بورجونيه، العلم الفلسطيني في ساحتها الرئيسية.

 

وذكر الموقع الروسي، أن مدينة كري الفرنسية فعلت نفس الأمر حيث رفعت علم فلسطين على واجهة مبنى البلدية الرئيسي مع لافتة وكتب عليها باللغة الفرنسية دعما للشعب الفلسطيني، كما فعلت ذلك أيضا مدينة فالنتون، حيث ألقت رئيسة البلدية فرونسواز بود كلمة أعربت فيها عن تعاطفها وتضامنها مع الشعب الفلسطيني، حيث وقعت لجنة خدمات مخيم بلاطة وبلدية فالنتون الفرنسية اتفاقية توأمه غفي العام 2015.

 

يأتي هذا فيما نكست مدينة فيل ريزي العلم الفلسطيني والفرنسي وعلم الاتحاد الأوروبي بعد مسيرات العودة التي سقط فيها العديد من الفلسطينين بين قتلى وجرحى، موجهة التعازي لأهالي الضحايا وأقاربهم، كما اتخذت مدينة أولناي سو بوا بـسان دوني، نفس النهج نفسه برفعها علما فلسطينيا كبيرا فوق أحد المباني التجارية.

كما نقل الموقع الروسي، عن سفير فلسطين لدى فرنسا، سلمان الهرفي، توجيهه السكر لرؤساء البلديات الفرنسية، ولأبناء هذه المدن على تضامنهم مع الشعب الفلسطيني والقضية، مشيرا إلى أن تضامن هذه المدن مع الشعب الفلسطيني هو وقوف مع الحق ضد الباطل ومع الحرية ضد الاحتلال ومع العدل ضد الظلم، وأن هذه المواقف ليست غريبة عن أولئك المتمسكين بمبادئ الثورة الفرنسية الكبرى التي رسخت مبادئ الحرية والإخاء والمساواة.

 

وطالب سفير فلسطين لدى فرنسا، جميع دول العالم بالسير على خطى البلديات الفرنسية في التعبير عن التضامن مع الشعب الفلسطيني ودعمه لتعزيز صموده على أرضه حتى تحقيق أهدافه الوطنية في العودة والحرية وبناء دولته المستقلة بعاصمتها القدس.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق