محاولة قتل سليم الأنصاري.. الملخص الكامل لحلقات كلبش 2

الأحد، 27 مايو 2018 02:36 م
محاولة قتل سليم الأنصاري.. الملخص الكامل لحلقات كلبش 2
أمير كرارة فى مسلسل كلبش 2
ندى سامى

 إستطاع النجم أمير كرارة أن يلفت الأنظار إليه بعد عرض الجزء الثاني من مسلسله الجديد " كلبش" و الذي يتم عرضه على قناة أون أي الفضائية ، و الذي أستطاع به أن يحقق ردود فعل إيجابية و قوية من قبل الجمهور و النقاد .

و إليكم ملخص الحلقات و التي تبدأ بنقل سليم الأنصاري إلى مركز شرطة "يوسف الصديق" بالفيوم لمدة أسبوعين حتى تصدر حركة الترقيات الجديدة، وأثناء تواجده هو ونسيبه الضابط حسام يحدث هجوم إرهابي على الكمين فيموت كل من في الكمين باستثناء سليم الأنصاري وحسام الذي يصاب.

فيقرر "الأنصاري" الانتقام لتنتهي الحلقة بهجوم إرهابي على منزله. ثم تموت زوجته وشقيقته وتصاب والدته بشلل نصفي، وينجح الأطباء في الحفاظ على حياة طفل الأنصاري، و عقب الجنازة يتصل "عاكف" نجل الجبالي بسليم الأنصاري من هاتف "الثريا" ويخبره أن القادم أسوأ؛ فيغضب الأنصاري.

 يذهب سليم الأنصاري إلى مبنى أمن الدولة فيجد أحد رجال الجماعات الإرهابية يحاول صلاح الطوخي استجوابه فيثور ويضربه وسط غضب الضباط، و يتولي الأنصاري مسؤولية ضابط المباحث بأحد السجون الخطرة ويدخل زنزانة أبو العز الجبالي. يهدد سليم الأنصاري أبو العز الجبالي في زنزانته بأن أيامه القادمة ستكون سيئة إن لم يعترف.

يلاحظ سليم أن أحد المسجونين يبلطج على زملائه بالسجن فيقوم بضربه وسط فناء السجن مما يجعل مأمور السجن يعنفه على ما قام به، يزور سليم اﻷنصاري مستشفى السجن ويجد الفرق في المعاملة بين الفقراء والأغنياء فيدخل في جدال مع طبيب السجن ويقرر أن يكون الكل سواسية مما يجعل أحد الوزراء السابقين والمسجون حاليا يتصل بأحد المسؤولين في الدولة ليقدم شكوى في سليم الأنصاري، يحاول صلاح الطوخي استجواب الإرهابي عاطف لمحاولة معرفة معلومات عن الهجوم الإرهابي الأخير.

ثم يحاول السجين "مسعد" قتل سليم الأنصاري داخل فناء السجن، ويتلقى أحد المسجونين الضربة بدلًا منه، ينقل الأنصاري المصاب لمستشفى السجن ، ويقبض رجال عاطف على أحد رجال والده الفارين "عرام" ويقوم بتعذيبه وبعدها يأمر بالعفو عنه لكنه يطلب منه أن يساعده في أمر ما.

يصاب مالك نجل سليم الأنصاري بحمى شديدة وتتابع ليلى والممرضة سماح حالته الصحية ويأتي سليم للاطمئنان على نجله، يذهب سليم لصلاح الطوخي ويقول له إنه سيقول له سرا يجب حفظه. يقول صلاح الطوخي أحد الأسرار الهامة حول الجماعات الإرهابية لسليم الأنصاري الذي يذهب لزيارة نجله مالك ويقابل ليلى وتطلب منه ان يجد عملا لجعفر، تصل معلومات بالترتيب لتهريب أبو عز الجبالي أثناء محاكمته.

يضرب سليم الأنصاري السجين المتهم بالجاسوسية بعد ورود شكوى تحمل اسم سليم تتهمه بضربه وإهانته ثم يخرج المسجونين من السجن وتنقلهم لسيارات الترحيلات واثناء تواجدهم على أحد الطرق الصحراوية تهاجم الجماعة الإرهابية السيارات وتضرب عليهم النار بالأسلحة الثقيلة ليسقط كل رجال الشرطة شهد ويتم تهريب أبو عز الجبالي وعدد من المسجونين الذين يتم احتجازهم، ثم يدخل عاكف أبو العز في خلاف مع مأمور السجن لخلافات مادية نظير خيانته، وتدخل ليلى في مشادة مع طبيب سليم الأنصاري بعد عدم إعطائها تقرير عن حالته الصحية.

ويقوم سليم الأنصاري بضرب السجين مسعد لينتزع منه اعترافات حول من أمره بتسريب معلومات حول هروب أبو عز الجبالي، ليبدأ سليم الأنصاري في الحديث مع صلاح الطوخي حول المسجونين الهاربين في الوقت نفسه يجلس معهم عاكف أبو العز ويطلب من الدكتور ماجد الإشراف على تجارة الأعضاء ويطلب من سعيد مساعدته في الأعمال غير المشروعة، ويحاول سليم العدوي تلفيق قضية الخيانة للأمين شاكر لكن سليم الأنصاري لا يصدق ذلك، يذهب سليم للعميد يوسف في مكتبه حاملا إليه مفاجأة واضحة من ابتسامته.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق