تصعيد جديد بين موسكو وواشنطن.. والسبب بولندا

الإثنين، 28 مايو 2018 04:32 م
تصعيد جديد بين موسكو وواشنطن.. والسبب بولندا
ترامب وبوتين
كتب أحمد عرفة

تصعيد جديد، ستشهده العلاقات بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وروسيا، إلا أن هذه المرة سيكون في بولندا.

 

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن النائب الأول لرئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي، يفجيني سيريبرينيكوف، تأكيده أن روسيا بدأت تنفيذ تدابير رد في حال نشرت الولايات المتحدة قاعدة عسكرية في بولندا.

 

وأوضح النائب الأول لرئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي، أن وزارة الدفاع الروسية، مستعدة بالفعل لتنفيذ تدابير الرد في حال نشر قاعدة عسكرية أمريكية في بولندا.

 

ولفت النائب الأول لرئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي، إلى أن السلك الدبلوماسي الروسي، مستمر بعمله في هذا الاتجاه، معولا على استباق هذا القرار أو إقناع بولندا بالعدول عنه، لكن بغض النظر عن الجهود الدبلوماسية، وزارة الدفاع الروسية مستعدة للمواجهة في حال نشر قاعدة أمريكية في بولندا، وعلى حد علمي فإن مثل هذه الفعاليات تجري بالفعل.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق