في الذكرى الرابعة لاستشهاد النائب العام السابق.. مروة بركات: «أبي لم أخذوني منك»

الإثنين، 28 مايو 2018 05:28 م
في الذكرى الرابعة لاستشهاد النائب العام السابق.. مروة بركات: «أبي لم أخذوني منك»
الشهيد هشام بركات وابنته
دينا الحسيني

أحيت المستشارة مروة بركات، ابنة الشهيد هشام بركات النائب العام، الذكرى الرابعة لاستشهاد والدها، بكلمات مؤثرة، عبر صفحتها الشخصية «فيسبوك» صباح اليوم الإثنين.

وقالت: «زى انهاردة كان آخر حضن أخر قبله لإيده، كان آخر مرة أنزل أوطي أبوس رجله، أخر يوم في الأمن والأمان، أخر يوم في الحياة الحلوة اللى بجد  انهاردة هحكي ليكم موقف عشق وحب أول مره هقوله هنا».

وتابعت: «أنا كنت مسافرة في الخارج، وكان المفروض أرجع يوم 13 رمضان، الموافق 30 يونيو 2015، وخلال مدة سفري، وفي مكالمة من مكالمات أبي، قال ليا بالحرف ما تيجى بقي وحشتينى، قلتله غيرلي التذكرة، أنا جاية، وبالفعل غير ليا التذكرة ليوم 11 رمضان الموافق 28 يونيو ورجعت من المطار على البيت، وفي اليوم ده اتكلم معايا في حاجات كتير في أمور شخصية ليا، وأمور خاصه بعملى وقاعدنا ورغينا كتير أنا وهو ومامي».

وأضافت: «في اليوم التالي 12 رمضان الموافق 29 يونيو، استيقظت الصبح على كابوس على دمار على جرى على السلالم، أدور فيه عن والدي، على ضهر انكسر على عمر كامل متشعلقه فيه بكل أحداثه، ومش عايزه العمر ده يروح مني، بس للأسف حصل اللي حصل، ربنا اختاره شهيد صائم، كانت حياتى كلها معاه حلوة بجد، أمان بجد حب بجد وحنان بجد، كنت زمان في أي مكان فيه توقيع ليا، على أى ورقة كان توقيعي مروة بركات، لكن من اليوم ده من يوم 12 رمضان 2015، قررت إني أعيش بجلباب أبي ويكون توقيعى مروة هشام بركات، ما هو أصل اسمه هو اللي شد ضهرى، ما هو اسمه هو اللى منور طريقى».

وناشدت متابعيها بالدعاء للشهيد في ذكراه، قائلة: «في ذكرى والدى هعيشها معاكم السنة دى بطريقة مختلفة، إننا ندعيله وكل واحد فيكم يدعى لوالده ولولدته سواء كانوا معاه في الدنيا أوكانوا عايشين معاكم في عالمكم الخاص بكم، زى ما أنا عايشه معاه في عالم خاص ومتعايشة من غيره في الدنيا، اكتبوا وقولوا مواقف حلوة، أهلكم عملوها معاكم عشان تفتكروا فضلهم عليكم، قولوا مواقف حلوة مش ناسينها».

 

Capture

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م