أسرار الدعم الأمريكي لـ"قوات سوريا الديمقراطية".. مخطط واشنطن في دمشق

الإثنين، 04 يونيو 2018 02:57 ص
أسرار الدعم الأمريكي لـ"قوات سوريا الديمقراطية".. مخطط واشنطن في دمشق
سوريا
كتب أحمد عرفة

في الوقت الذي نجد فيه القوات الروسية، تدعم فيه الجيش السوري في دحر الإرهاب بمدن جنوب دمشق، نجد دعم غير متناهي من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، لقوات سوريا الديمقراطية التابعة للأكراد، خاصة مع تصريحات الرئيس السوري بشار الأسد في حواره مع "روسيا اليوم" الخميس الماضي، أن لدى قوات سوريا الديمقراطية أمرين هو التفاوض مع النظام السوري أو أن الجيش السوري سيواجههم.


دعم امريكا لقوات سوريا الديمقراطية

الولايات المتحدة الأمريكية تسعى من خلال هذا الدعم استفزاز عدة دول على رأسها النظام السوري، حيث تزعم واشنطن أنها تساند قوات سوريا الديمقراطية في القضاء على تنظيم داعش، في الوقت الذي لم تقدم فيه واشنطن أي مساعدة للجيش السوري في هذا الأمر، بل إنها سهلت تواجد بعض الإرهابيين في المناطق التي سيطرت عليها القوات الأمريكية.

download
 

 

وتسعى واشنطن أيضا من خلال دعم قوات سوريا الديمقراية إلى تعميق أزمة سوريان فهي بذلك تتحدى القوات الروسية التي تدعم الجيش السوري، وترفض أي تواجد لقوات أجنبية بدون موافقة من النظام السوري، وهو ما أعلنه سيرجي لافروف، وزير الخارجية الروسي، الذي طالب القوات الأجنبية بمغادرة سوريا طالما ترفض دمشق تواجدهم، وفي ذات الوقت أكد أن تواجد القوات الروسية هو بطلب من النظام السوري.


ماذا وراء دعم واشنطن للأكراد في سوريا

كما تريد الولايات المتحدة الأمريكية، من وراء دعم قوات سوريا الديمقراطية، إلى استفزاز تركيا، التي تواجه أيضا تلك القوات، حيث واجهت القوات التركية، قوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا منذ بداية العام الجاري، وبالتحديد في مدينة عفرين السورية، التي اندلعت مع نهايات يناير الماضي واستمرت لـ3 اشهر، ثم تواصلت المعركة بين قوات أردوغان، وقوات سوريا الديمقراطية في منبج بعد انتهاء معركة عفرين.

download (2)
 

 

الدعم الكبير من جانب واشنطن إلى قوات سوريا الديمقراطية، ظهر في بيان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أعلن إطلاق قوات سوريا الديمقراطية عملية عسكرية لتطهير منطقة "الدشيشة" شمال شرقي سوريا من قبضة تنظيم داعش الإرهابي، حيث نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي، بريت ماكغورك، تأكيده إطلاق قوات سوريا الديمقراطية عملية تطهير منطقة الدشيشة معقل تنظيم داعش الشهير شمال شرقي سوريا، الواقعة على الحدود مع العراق.


بيان التحالف الدولي

ووفقا لبيان مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي، قال إن قوات سوريا الديمقراطية بدأت عملية برية لتطهير الدشيشة، بدعم وتنسيق مع التحالف والغارات الجوية العابرة للحدود، وشركائنا العراقيين، وغارات جوية من القوات الجوية العراقية، ومدفعية الجيش العراقي بالقرب من الحدود، حيث تعزز القوات الأمنية العراقية من تواجدها على الحدود مع سوريا لتجنب هروب عناصر داعش من سوريا إلى داخل الأراضي العراقية، كما أكدت مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي، أن عمليات قوات سوريا الديمقراطية التي استأنفتها بعنوان "لم الشمل" نجحت في تحرير منطقة باغوز، شمال شرقي سوريا.

 

download (1)
 

 

ونقلت الوكالة الروسية أيضا عن المتحدثة باسم حملة "عاصفة الجزيرة" العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية ليلوى العبد الله تأكيدها أن عاصفة الجزيرة مستمرة لإنهاء وجود داعش شرقي الفرات، وجنوبي الحسكة أما الآن قواتنا تتوجه إلى منطقة الدشيشة التي تقع جنوبي الحسكة، لتحريرها بشكل كامل من إرهابيي داعش، وصولا للحدود العراقية، لافتة إلى أن عمليات تحرير الدشيشة تجري بالتعاون مع القوات العراقية بغرف عمليات مشتركة بيننا وبينهم، لإنهاء داعش من المنطقة ولمنع تسلل أي إرهابي إلى الأراضي السوري والعراقية.

وكان الرئيس السورى بشار الأسد، تعهد باستعادة المناطق التى تسيطر قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة وقال إن على القوات الأمريكية أن تستقى العبرة من العراق وترحل عن البلاد، حيث قال إن الحكومة السورية بدأت بفتح الأبواب أمام المفاوضات مع قوات سوريا الديمقراطية وهى تحالف يهيمن عليه فصيل كردى ويسيطر على مساحات من شمال وشرق سوريا حيث تتمركز قوات أمريكية.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق