كل ما تريد معرفته عن أسعار الوقود: «بتشتريه بكام.. والحكومة تدفع لك كام»؟

الجمعة، 08 يونيو 2018 06:00 ص
كل ما تريد معرفته عن أسعار الوقود: «بتشتريه بكام.. والحكومة تدفع لك كام»؟
محطة وقود
كتب- محمود حسن

 

مقابل كل لتر من البنزين أو السولار تشتريه، فإن الدولة تدفع مبلغا من المال ربما أكثر مما تتدفعه أنت، لدعم الوقود وكذلك تكلفة الفرصة البديلة بالبيع بالسعر العادى بدلا من التصدير للخارج.

فى السطور التالية نستعرض سعر مشتقات البترول كما يشتريها المواطن، وكما تتحمل الدولة فى مقابله:

بنزين 92:

يشترى المواطن بنزين 92 بمبلغ 5 جنيهات، وفى المقابل فإن 60% منه منتج محليا وهو يكلف الدولة 10 جنيهات، فى حين تستورد الدولة 40% منه وهو ما يكلفها للتر الواحد 11 جنيه.

بنزين 80:

يباع بنزين 80 بمبلغ 3 جنيهات و65 قرشا للمواطن، فى حين أن تكلفته إذا كان محليا 9 جنيهات و36 قرشا، وإذا كان مستوردا فإن تكلفته ترتفع إلى 9 جنيهات و80 قرشا، و60% من استهلاكنا إنتاج محلى و40% منه مستورد.

السولار:

يباع السولار للمواطنين بـ 3 جنيهات و65 قرشا وتبلغ تكلفته على الدولة 10 جنيه ونصف إن كان منتجا محليا، و11 جنيه و30 قرش إن كان مستوردا من الخارج، وتنتج مصر 56% من احتياجاتها من السولار و44% تستورده من الخارج.

المازوت:

تبيع الدولة وحدة المازوت بقيمة 2510 جنيه، بينما تبلغ تكلفتها إن كانت محلية قيمة 7 آلاف و846 جنيه، أما إن كانت مستوردة من الخارج فترتفع التكلفة لتصل إلى 8 آلاف و158 مليون جنيه، وتستورد الدولة 8% فقط من احتياجاتها للمازوت بينما يتم انتاج 92% منها داخليا.

البوتاجاز:

يشترى المواطن اسطوانة البوتاجاز بـ 30 جنيه، بينما تبلغ تكلفتها على الدولة 147 جنيه إن كانت منتجة محليا، وترتفع إلى 178 جنيه إن كانت مستوردة من الخارج، و45% من اسطوانات البوتاجاز المستهلكة فى مصر انتاج محلى بينما 55% منها استيراد من الخارج.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م