ماذا سيقول الرئيس السيسي لمنتخب مصر قبل سفره لروسيا؟

الجمعة، 08 يونيو 2018 07:00 م
ماذا سيقول الرئيس السيسي لمنتخب مصر قبل سفره لروسيا؟
السيسي برفقة لاعبي المنتخب
صابر عزت

يستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، غدا السبت، بعثة منتخب مصر، لكأس العالم، ذلك قبل سفرها، بعد غد الأحد، إلى روسيا استعدادا لمونديال روسيا 2018، والمقرر إقامته من 14 يونيو وحتى 15 يوليو، ذلك لتحفيز اللاعبين على تقديم مستوى يليق بمصر خلال تصفيات المونديال.
 
الرئيس السيسي حينما يلتقي المنتخب، غدا، سينقل لهم تمنياه وأمال وطموحات المصريين بأن يكونوا خير ممثل لمصر، وأن يستكملوا أدائهم الرجولي والمشرف الذي ظهروا عليه خلال كاس الأمم الإفريقية الأخير (2017)، وتصفيات كأس العالم، وأن يكونوا صورة مشرفة لمصر والمصريين، وألا يكتفوا بفكرة التمثيل المشرف، لأن المصريين ينتظروا أن يروا منتخب مصر في المرحلة الثانية، متخطيا مرحلة المجموعات. خاصة وأن الفترة الماضية شهدت تأيد كامل للمنتخب حتى يصل إلى النجاح.
 
 السيسي برفقة لاعبي المنتخب (1)
السيسي برفقة لاعبي المنتخب 

 
ففي 8 أكتوبر 2017.. حقق لاعبي منتخب مصر الحلم الأغلى لديهم، وهو بالصعود إلى كأس العالم- مونديال روسيا 2018- بعد غياب دام 28 عاما عن البطولة الأهم في كرة القدم، ذلك بعد أن أحرز محمد صلاح هدف التأهل في الدقائق المحتسبة من الوقت بدل الضائع في شباك «الكونغو»، لتنتهي المباراة (2-1) لصالح مصر، في اللقاء الذي أقيم بينهما باستاد برج العرب في الجولة الخامسة من تصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018.
 
9 أكتوبر 2017.. استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، لاعبي المنتخب، والمدرب الأرجنتيني، هكتور كوبر، وكرم المنتخب، كما وجه الشكر للمدير الفني لمنتخب مصر، على مجهوده الكبير في تأهل مصر لنهائيات كأس العالم، قائلا: (Thank you very much).. وقدم الشكر لمحمد صلاح: «أشكرك لأنك فرحت المصريين». ثم قرر صرف مكافأة قيمتها 1.5 مليون جنيه لكل لاعب في المنتخب.
 
وهو ما يعكس اهتمام الرئيس بالكرة المصرية، والرياضة بشكل عام، خاصة وأنها إحدى أدوات القوة الناعمة التي تعكس الصورة الحقيقية لمصر، وتنشر ثقافتنا في الخارج، ونظرا لأهمية ودور المنتخب المرجو تحقيقه لضمان تقدم مصر خلال الفترة المقبل.. فمن المتوقع زيادة نسبة السياحة، والوعي ببواطن الأمور، ونشر الصورة الحقيقية عن مصر.
 
فالرئيس لم ينسى منتخبنا الوطني في كافة المحافل التي اجتمع بها، كما كان دائما الدعم للمنتخب في السراء والضراء، خاصة وأن المنتخب إحدى أدوات الترفيه عن المصريين أيضا.
 
ففي 5 فبراير 2017.. هزم منتخب مصر أمام الكاميرون، في نهائي أمم إفريقيا، بعد غياب عن البطولة الأفريقية دام نحو ثلاث سنوات، وبنتيجة (2-1) لصالح الكاميرون.
 
وبعد نحو (4 أيام)، كشف مدرب منتخب مصر، الأرجنتيني، هكتور كوبر، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي كان له دور في إزالة قلقه عقب خسارة نهائي كأس الأمم الإفريقية أمام الكاميرون.
 
وقال «كوبر»: «كنت قلقاً من رد فعل الشارع عقب خسارة النهائي ولكن مقابلة السيسي كانت لها أثراً في التخفيف من هذا القلق». مضيفا: «لمست رضا الشارع المصري بعد العودة للقاهرة وفي كل تحركاتي بعد ذلك»، مشيرا إلى أن استقبال الرئيس للبعثة في مطار القاهرة عقب العودة من الجابون، هو ما ساعده على استكمال المسيرة مع منتخب مصر.
 
وفي 15 مارس 2018.. وبالتحديد خلال الندوة التثقيفية الـ 27 للقوات المسلحة والمنعقدة بمركز المنارة للمؤتمرات، بمنطقة التجميع الخامس، قال الرئيس عبد الفتاح السيسي: « المهم إن أحنا كمصريين وفريق مصري يقدم مصر بشكل عظيم تستحقه مصر وشهدائها.. الناس كانت متصورة في الظروف اللي فاتت إن البلد دي مش هاتقوم لها قومة تاني لكن قامت، والدنيا كلها بتتفرج علينا ولسه هاتتفرج علينا».
 
وفي ختام كلمته قال الرئيس السيسي: «إن شاء الله نشارك في كأس العالم بشكل يشرف بلدنا ومصر كالعادة، ولو اجتمع المصريون بحبهم وإخلاصهم ودعاهم هايجي مفيش حاجة بعيد على ربنا، في إشارة إلى كأس العالم».
 السيسي برفقة لاعبي المنتخب (2)
السيسي برفقة لاعبي المنتخب 
 
26 يونيو 2018.. أصيب نجم منتخب مصر، وفريق ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، أمام ريال مدريد، في نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد أن تدخل معه اللاعب سيرجيو راموس، مدافع ريال مدريد، والمكلف في تلك المباراة بأن يمسك محمد صلاح بشكل قوي، أصابه بخلع في الكتف، وعلى أثره صدرت تصريحات بعدم إمكانية صلاح للعب في صفوف المنتخب خلال كأس العالم، أو على الأقل في المباراة الأولى التي تجمع منتخب مصر مع أوروجواي.
 
وكعادته لم يتخلف الرئيس عن التعبير عن اهتمامه بلاعبي منتخبنا، وممثلي مصر على أراضي الثلج الروسية، في كأس العالم 2018، والذي تشارك فيه مصر بعد غياب دام 28 عاما، فقد أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، أنه تواصل مع نجم منتخب مصر وليفربول محمد صلاح، للاطمئنان عليه بعد تعرضه لإصابة في الكتف، خلال نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وريال مدريد.
 
وقال الرئيس السيسي: «تواصلت مع ابن مصر البار وابني محمد صلاح للاطمئنان عليه بعد إصابته»، مضيفا: «وكما توقعت وجدته بطلا أقوى من الإصابة ومتحمسا لاستكمال مسيرة البطولة والتميز».
 
7
 
 
وتابع: «وقد أكدت له أنه أصبح رمزا مصريا يبعث على الفخر والاعتزاز، وأنني أدعو الله له دعاء الأب لابنه بأن يحفظه ويتم شفاءه على خير».
 
وفي 7 يونيو 2018.. أمس الخميس، أثبت الرئيس السيسي للمرة المائة أنه يدعم منتخب مصر. كانت وزارة الشباب والرياضة، وجهت دعوة للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية لحضور تدريب منتخب مصر الأخير على استاد القاهرة (السبت المقبل) قبل السفر إلى روسيا للمشاركة في كأس العالم بروسيا والذي ينطلق 14 من الشهر الجاري.
 
وفي صباح اليوم 8 يونيو 2018.. أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أنه سيستقبل، غدا السبت، المنتخب الوطني لتحفيزهم قبل السفر صباح الأحد إلى روسيا لبدأ فعاليات كأس العالم الذي ينطلق في الفترة من 14 يونيو حتى 15 يوليو.
 السيسي برفقة لاعبي المنتخب (3)
السيسي برفقة لاعبي المنتخب 
وأكد كرم كردى عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة أن مجلس الجبلاية سيجتمع في فندق إقامة المنتخب فى الحادية عشر صباح غداً السبت ثم التوجه بعدهاً معا لمقابلة الرئيس عبد الفتاح السيسي. كان منتخب مصر قد تأهل إلى نهائيات كأس العالم بروسيا بعد غياب استمر 28 عاما.
 
ويفتتح منتخب مصر مبارياته في كأس العالم يوم الجمعة المقبل في الثانية ظهرًا أمام أوروجواي ضمن مباريات الجولة الأولى للمجموعة الأولى ثم روسيا يوم (19 يونيو) والسعودية يوم 25 من نفس الشهر على أن يتأهل أول وثاني المجموعة لدور الـ16 بينما يودع باقي الفريقين أصحاب المراكز الثالث والرابع للمونديال.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق