ليس في مصر وحدها.. العالم ينتظر ارتفاعا ضخما بالأسعار خلال 2018

السبت، 09 يونيو 2018 04:00 ص
ليس في مصر وحدها.. العالم ينتظر ارتفاعا ضخما بالأسعار خلال 2018
ارتفاع الأسعار
كتب محمود حسن

إذا كنت تشتكى من ارتفاع الأسعار فإن الأمر لا يتوقف عليك فقط، فهناك موجة زيادة أسعار عالمية يشهدها العالم مؤخرا تؤثر فيه بشكل كبير، فوفقا للبنك الدولى فإنه يتوقع ارتفاع اسعار الطاقة بنسبة 20% عام 2018، بسبب ارتفاع اسعار النفط نتيجة السياسات التى اتخذتها "أوبك" بخفض الانتاج، بالإضافة إلى انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووى مع إيران، وفرضها عقوبات على الشركات المتعاونة مع إيران فى مجال النفط.

ومن المتوقع أيضا ان ينخفض انتاج النفط القادم من فنزويلا بسبب الاضطرابات السياسية فى هذا البلد عضو منظمة الأوبك وأحد أكبر المنتجين عالميا، وتتوقع الوكالة الدولية للطاقة استمرار تراجع الانتاج بعدة آلاف من البراميل يوميا من فنزويلا فى هذا العام.

لا تتوقف الزيادة عند الطاقة الأكبر، فهناك زيادة عالمية متوقعة فى أسعار المعادن بنسبة 9% وذلك بسبب ارتفاع الطلب عليها، وتقلص المعروض، وتأثرا أيضا بمسألة الخلافات التجارية بين الولايات المتحدة الامريكية وعدد من الدول التى تستورد منها المعادن، وعلى رأسها الصين وكندا والمكسيك وألمانيا.

ويتوقع البنك الدولى ارتفاع اسعار الالومنيوم والنيكل جراء العقوبات المفروضة على الشركات الروسية ومنها شركة روسال ثانى اكبر منتج للألومنيوم فى العالم، وشركة نوريلسك الروسية التى تنتج حوالى 9% من النيكل عالميا.

أما المنتجات الزراعية فيتوقع أن أن ترتفع بنسبة 2%، ووفقا لمؤشر الفاو لأسعار الغذاء العالمية فإن الأسعار واصلت ارتفاعها فى مايو بالنسبة للحبوب والزيوت النباتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر، وسجل مستوى الأسعار فى مايو أعلى مستوى اسعار له منذ اكتوبر 2017، أما البنك الدولى فيعتقد أن الحبوب الرئيسية الثلاثة ( القمح ، الأرز ، الذرة ) سيزيد أسعاره هذا العام نظرا لتناقص المساحات المروعة فى أمريكا الشمالية ومشكلات الطقس فى أمريكا الجنوبية.

أما الألبان فقد ارتفعت اسعارها وفقا للفاو بنسبة 5.5% مسجلة ارتفاع سبق العام السابق بنسبة 11.5%، نتيجة انخفاض امدادات الالألبان من نيوزيلاندا التى تعتبر مصدرا رئيسيا للألبان فى العالم، كما أن تكلفة النقل أيضا متوقع ان ترتفع هذا العام عالميا بسبب ارتفاع أسعار النفط، وخلق ما يسمى بـ "اختناقات النقل" والتى من المتوقع ارتفاع اسعارها فى 2018،

لا تعتبر إذن أزمة ارتفاع الأسعار أزمة "مصرية" كما نعتقد نحن، لكن يبدو أن العالم كله على موعد مع هذا الارتفاع الكبير، فى أسعار سلع أساسية ستنعكس على بقية الصناعات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق