يعيش وياخد غيرها.. هكذا أخفق "جوجل" في توقعات الفرق الرابحة بكأس العالم (صور)

الإثنين، 18 يونيو 2018 02:00 م
يعيش وياخد غيرها.. هكذا أخفق "جوجل" في توقعات الفرق الرابحة بكأس العالم (صور)
كاس العالم روسيا 2018- أرشيفية
كتب- صابر عزت

أطلق «جوجل»، قبيل انطلاق كأس العالم، خدمة إخبارية متقدمة، ترصد أحداث مباريات كاس العالم روسيا 2018، ويستعرض جدول المباريات، متضمنا توقعات وإحصائيات مبدئية بنسب الفوز والخسارة والتعادل بين المنتخبات المشاركة في البطولة.
 
والغريب في الأمر أن كافة النسبة التقديرية التي تنبأت به «جوجل»، كانت في موضعها، في المباريات كافة، حتى أمس الأحد، الموافق (17 يونيو 2018)، وبالتحديد في اليوم الثالث لانطلاق بطولة كأس العالم- مونديال روسيا 2018، والذي شهد (3) لقاءات جمعت بين كلا من: «كوستريكا VS صربيا.. ألمانيا VS المكسيك.. البرازيل VS سويسرا».
 
في الساعة (2:00 ظهرا).. أطلق حكم المباراة صفارة اللقاء الذي جمع بين منتخبي كوستريكا وصربيا، في اللقاء الذي أقيم على استاد «سامارا إرينا»، وكانت توقعات جوجل تشير إلى فوز الفريق الصيربي، بنسبة (49%)، وقد صدقت توقعات «جوجل»، حيث فاز الفريق الصيربي بنتيجة (1-0).
 
كوستاريكا
 
وفي الساعة (5:00 عصرا).. انطلقت مباراة ألمانيا والمكسيك، اللقاء المرتقب، والذي كان ينتظره الجميع خاصة بعد ما قدمته ألمانيا خلال المباريات التمهيدية، وقد أظهر «جوجل»، أن المنتخب الروسي الأقرب للفوز بنسبة (68%)، بينما كانت نسبة فوز المنتخب المكسيكي (11%) والتعادل (21%)، إلا أن توقعات محرك البحث «جوجل»، لم تكن في موضعها، حيث تمكن المنتخب المكسيكي من الفوز على نظيره الألماني بنتيجة (1-0).
 
ألمانيا
 
لم يكن المنتخب المكسيكي وحده هو ما أحبط توقعات «جوجل»، وجعلها تفشل، فعلى ما يبدوا أنها كانت بمثابة مؤامرة من الساحرة المستدير، على محرك البحث، أو رسالة واضحة المعالم تقول: «عالم الساحرة المستديرة خارج التوقعات».
 
ففي الساعة (8:00 مساء).. انطلقت المباراة الختامية لليوم والتي تجمع منتخب البرازيل- معشوق العالم- ومنتخب سويسرا، وقد أظهرت مؤشرات«جوجل»، أن منتخب السامبا الأقرب للفوز بنسبة (69%)، بينما كانت نسبة فوز المنتخب المكسيكي (10%) والتعادل (21%)، إلا أن توقعات محرك البحث «جوجل» أخفقت للمرة الثانية على التوالي، حيث تمكن المنتخب السويسري من التعادل مع راقصي السامبا بنتيجة (1-1).
 
البرازيل

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق