التحالف يضيق الحصار على الحوثيين في صعدة.. وخسائر كبيرة بين صفوف المليشيا (فيديو)

الجمعة، 22 يونيو 2018 02:00 ص
التحالف يضيق الحصار على الحوثيين في صعدة.. وخسائر كبيرة بين صفوف المليشيا (فيديو)
التحالف يضيق الحصار على الحوثيين في صعدة

 

نجحت قوات الجيش اليمني المسنودة بقوات التحالف العربي لدعم الشرعية، في وقت سابق من يوم الخميس، من الوصول إلى الخط الرابط بين محافظة صعدة ومثلث الملاحيظ حرض، فضلا عن تمكنها من قطع الإمداد عن المليشيا الانقلابية في حرض والملاحيظ، حسبما أورد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمينة.

ونقل المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية عن العميد الركن عادل بن على المصعبي، قائد لواء القوات الخاصة قوله، إن معارك ضارية تخوضها قوات الجيش مع ميليشيات الحوثي الانقلابية، منذ ثلاثة أيام، في منطقة الملاحيظ بمديرية الظاهر، وسط انهيار وخسائر بشرية ومادية كبيرة واسعة في صفوف الميليشيات.

ويتقدم الجيش اليمني بدعم من التحالف، في معقل ميليشيات الحوثي من خمسة محاور وتضييق الخناق عليها لاستكمال تحرير المحافظة، ضمن عملية عسكرية أطلق عليها «قطع رأس الأفعى».

وذكرت جريدة الشرق الأوسط نقلا عن مصادر ميدانية، أن غارات مكثفة لطيران تحالف دعم الشرعية رافقت المعارك، إلى جانب وقصف مدفعي لقوات الجيش السعودي على مواقع الحوثيين في مديرية رازح الحدودية، ما أسفر عن خسائر كبيرة في صفوف المتمردين وآلياتهم.

وأكد المصعبي، أن قوات الجيش تمكنت من تحرير جبال الخرشعي والروقي، فيما تواصل التقدم نحو تحرير جبل الغرزة في جبهة الملاحيظ والتي تبعد كلم فقط عن سوق الملاحيظ، مشيرا إلى أن المواجهات مستمرة، مبينا أن قوات الجيش تواصل تقدمها باتجاه الخط الدولي الذي يربط مران بالملاحيظ وحرض.

 

وشدد قائد لواء القوات الخاصة اليمنية، على أن التقدم الذي أحرزته قوات الجيش سيساهم بشكل كبير في تضييق الخناق على الميليشيات في معقلها بجبال مران.

وفي وقت سابق، ذكر موقع الجيش أن القوات الحكومية لا تزال مستمرة في التقدم وسط انهيارات متسارعة في صفوف الميليشيات الانقلابية وهروب جماعي لعناصرها، مشيرا إلى أن المعارك أدت إلى سقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات الانقلابية.

إلى ذلك، شنت مقاتلات التحالف، غارات على مواقع المتمردين الحوثيين في مطار الحديدة (غرب)، عقب إقدامهم على إطلاق صاروخ باليستي باتجاه مواقع الجيش اليمني في جبهة الساحل الغربي جنوب الحديدة.

وقال شهود إن دوي انفجارات ضخمة أعقبت القصف الجوي، يرجح أنه ناجم عن تدمير مستودع للصواريخ وقواعد لإطلاقها، بحسب ما ذكرته الشرق الأوسط.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م