العراق تحتشد ضد داعش.. ماذا قال العبادي للقيادات الأمنية عن خطط مواجهة الإرهاب؟

الإثنين، 25 يونيو 2018 11:04 ص
العراق تحتشد ضد داعش.. ماذا قال العبادي للقيادات الأمنية عن خطط مواجهة الإرهاب؟
حيدر العبادي أثناء الاجتماع بالقيادات الأمنية

ربما يكون العراق البلد الوحيد من البلدان التي واجهت مؤامرات وتدخلات عسكرية مباشرة، ونجح في استعادة نفسه ولملمة أوراقه واتخاذ مواقف وتحركات حاسمة تجاه الإرهاب، والاقتراب من القضاء على داعش. 

لسنوات طويلة توغل التنظيم الإرهابي في العراق، وتوسع في أرجائه، مدعوما بقبول وتوافقات مع الولايات المتحدة الأمريكية، وبدعم مالي ولوجيستي مباشر من تركيا وقطر، وهو ما كان يشير إلى احتمال أن تكون رحلة التخلص من هذا التنظيم صعبة وتقترب من المستحيل، ولكن النجاحات التي أحرزها العراق في غضون شهور قليلة، أكدت إمكانية القضاء على داعش بسهولة.

في الفترة الماضية نجحت القوات العراقية في تحرير الموصل ومحيطها من قبضة التنظيم، وتتبعه في عدد من الجيوب والتجمعات في أنحاء متفرقة من البلاد، ومداهمة أوكار وأنفاق ومخابئ كان التنظيم يستخدمها في عملياته ضد الدولة العراقية، ولعل هذه النجاحات الكبيرة والسهلة نسبيا شجعت الحكومة العراقية والأجهزة العراقية على التفكير في التحرك الشامل ضد التنظيم، وهو ما أكده قول رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، إن هناك إجراءات سريعة وعمليات نوعية للقضاء على الخلايا الإرهابية، مشيرا إلى أن الأزمات التي تحدث في البلد لن تؤثر على قوة الدولة.

وقال مكتب العبادي، في بيان صادر عنه حول اجتماع أخير لرئيس الوزراء مع القيادات الأمنية والعسكرية، إن "رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ترأس اجتماعا للقيادات الأمنية والعسكرية والأجهزة الاستخبارية، جرى خلاله مناقشة الأوضاع الأمنية في البلد وخطط تأمين الطرق والجهد الاستخباري للقضاء على الخلايا الإرهابية".

وأكد "العبادي" بحسب البيان أن "هناك إجراءات سريعة وعمليات نوعية للقضاء على تلك الخلايا الإرهابية التي تحاول تنفيذ بعض الأعمال الإرهابية خارج المدن، بعدما نجح جهدنا الاستخباري في تتبع عدد كبير منها واعتقالهم"، مبينا أن "الضربات الموجعة التي تم توجيهها إلى قيادات الإرهابيين الدواعش في سوريا من قبل قواتنا البطلة جعلتهم يلجأون إلى عمليات قطع طرق لئيمة ضد المدنيين، لكننا لهم بالمرصاد حتى القضاء عليهم بالكامل".

وأضاف رئيس الوزراء العراقي في اجتماعه بالقيادات العسكرية والأمنية، أن "الأزمات التي تحدث في البلد لن تؤثر على قوة الدولة وتماسكها"، لافتا إلى أن العراق "تجاوز تحدي الإرهاب وبإمكانه أن يجتاز أي تحدٍّ يواجهه".

العبادي يرأس الاجتماع
 
العبادي يرأس الاجتماع

 

جانب من الاجتماع
 
جانب من الاجتماع

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق