هل يأكل رجال إيران أنفسهم؟.. خسائر ميليشيات الحوثيين تدفعها لاعتقال عناصرها

الإثنين، 25 يونيو 2018 02:16 م
هل يأكل رجال إيران أنفسهم؟.. خسائر ميليشيات الحوثيين تدفعها لاعتقال عناصرها
قوات الجيش اليمني
كتب أحمد عرفة

رغم محاولات الحوثيين الظهور بصورة مستقرة، وكأن ميليشيات الجماعة المدعومة من إيران ما زالت تحافظ على قوتها وتسيطر على مناطق واسعة من إيران، تبدو الصورة الحقيقية عكس هذا تماما.

حالة ارتباك كبيرة تضرب مليشيات الحوثيين المدعومين من إيران، إثر الخسائر الكبرى التي تلقتها في معركة "النصر الذهبي" التي يخوضها التحالف العربي والجيش اليمني، لتحرير مدينة الحديدة بشكل كامل.

خسائر الحوثيين دفعتهم للشك في رجالهم، بعد أن فقدت المليشيات، أبرز قياداتها خلال الأيام الماضية خلال المعارك التي تشهدها الحديدة، بجانب التراجع الكبير في المعركة، دفعهم لاعتقال مسؤوليين يمنيين للشك فيهم.

DghelSaWAAE76WF
 

ارتباك الحوثيين، أكدت عليه صفحة "اليمن الآن"، المهتمة البشأن اليمني، التي أكدت أن مليشيات الحوثيين اعتقلوا محافظ الحديدة حسن الهيج المعين من قبلهم،  على إثر شكوك المليشيا بقيام الهيج باتصالات مع قيادات الشرعية للقفز من مركبها الآيل للغرق.

1
 

وأوضحت الصفحة المهتمة بالشأن اليمني، استمرار إغلاق الطرق والشوارع المؤدية للميناء من قبل مليشيات الحوثيين في الحديدة، مشيرة إلى مصرع 5 حوثيين وإصابة آخرين في قصف أباتشي التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية، على مزرعة يتحصنون فيها بوادي الرمان في مديرية الدريهمي في جنوب مدينة الحديدة.

فيما أعلنت محافظة الحديدة اليمنية، بدء المرحلة الأولى من انتفاضة أبناء الحديدة بوجه الكهنوت المتمثله في الحوثيين، المتورطين في اغتيال واختطاف اليمنيين، فيما استحدثت ميليشيات الحوثيين دبابة بجانب مقبرة الشهداء بثمان عجلات ومدرعة خلال معركتها في مدينة الحديدة اليمنية.

DghelSTXcAE_usT
 

كان الحساب الرسمي لشبكة «سكاي نيوز» الإخبارية، قد أكد في وقت سابق أن ميلشيات الحوثيين الإرهابية الموالية لإيران ق  منعت دخول سفينتين إلى ميناء الحديدة لأكثر من شهرين، إذ كانت السفينتان تحملان مشتقات نفطية، فيما أكد التحالف العربي لدعم الشرعية أن قواته مستمرة في إصدار تصاريح للسفن المتوجهة إلى ميناء الحديدة.

 
تعليقات (1)
النظام الايراني الفارسي الكهنوتي البغيض يتراقص أمام دولار أمريكا
بواسطة: رازح الدقم الحترة الكميم
بتاريخ: الإثنين، 25 يونيو 2018 03:57 م

نظام ملالي أيران و مرشدهم وقادة مايسمى بالحرس الثوري الايراني وقادة ما يسمى بالباسج منذ عام 1980 وهم يبددون ويبعثرون ويتلاعبون بثروات الشعب الايراني العظيم في تمويل وتسليح عصابات أيرانية فارسية فاسدة في أيران ولبنان وسوريا والعراق واليمن تحت مسمى مليشيات أيران ، حتى أصبح الدولار الامريكي الواحد يساوي أكثر من 90 ألف تومان أو ريال أيراني .

اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م