يعملها الكبار ويقع فيها الصغار.. أسواق الدول الناشئة تهتز بسبب حرب ترامب مع الصين

الإثنين، 25 يونيو 2018 08:00 م
يعملها الكبار ويقع فيها الصغار.. أسواق الدول الناشئة تهتز بسبب حرب ترامب مع الصين
رئيس الصين شي جين بينج والرئيس الأمريكي دونالد ترامب
كتب محمود حسن

قبل أيام انعقدت قمة السبعة الكبار فى كندا، اعتبر البعض أن هذه القمة ستنهي التوتر الذي أشعله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانسحابه من اتفاقيات التجارة الحرة، ومحاولة فرضه رسوما على واردات الألومونيوم والصلب من دول جارة مثل المكسيك وكندا، ومن ألمانيا، متذرعا بأنه يفرضها لمحاولة مواجهة هيمنة الصين على الاقتصاد العالمي وإغراقها للسوق الأمريكية، لكن القمة خيبت آمال الجميع، وخرجت الدول السبع ذات الاقتصادات الأكبر بمشكلات أكثر تعقيدا، مع توعدها بفرض رسوم هنا وهناك بين الصين وكندا والاتحاد الأوروبي من جهة، والولايات المتحدة من جهة أخرى.

لم يتأثر اقتصاد الكبار حتى هذه اللحظة، فيما يضع الجميع قلوبهم على يدهم لأن حدثا كبيرا وضخما ومؤثرا تسبب فى تشريد الملايين عبر العالم وهو "الكساد الكبير" تعود جذوره فى الأساس إلى حرب تجارية شبيهة، لكن يبدو أن "الكبار" فى أمان حتى اللحظة فيما بدأت آثار الحرب تمس الدول ذات الاقتصادات الناشئة.

في تقرير نشرته صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية، استعرضت الصحيفة كيف أن الاسواق الناشئة فى انحاء العالم بدأت عملاتها تفقد نسبة من قيمتها بسبب هذه الحرب، فخلال الأيام القليلة الماضية انخفض الوون الكورى بنسبة 0.4%، وانخفض البيزو المكسيكى بنسبة 0.5%، والليرة التركيبة بنسبة 0.9%،.

بحسب الصحيفة فإن الخاسر الأكبر فى هذه الحرب التجارية، قد يكون الولايات المتحدة الأمريكية إذ بدأت هذه الدول فى اتخاذ اجراءات قوية فى مواجهة صادرات السلع الأمريكية، كما أن المواطن الأمريكى العادى سيشهد زيادة فى أسعار السلع التى اعتاد على استهلاكها بأسعار محددة، وهو بالتأكيد الخاسر الأكبر من أى شخص آخر فى العالم، الصحيفة أشارت أيضا أن ترامب نفسه قد يكون أكبر الخاسرين فى هذه الحرب، إذ قد يحجم المواطن الأمريكى عن التصويت له فى حال تأثره بهذه السياسة التجارية.

الخوف لم يتوقف عند ألسنة الصحف العالمية، بل إن أوغسطين كارستينس رئيس بنك التسويات الدولية، قال لـ "رويترز " إن العالم سيدخل إلى متتالية هندسية خطيرة إذ بدأت الحروب التجارية تظهر تأثيراتها السلبية على اسواق العملات، والتدفقات المالية، مضيفا: "نحن فى الطريق إلى دوامة خطيرة بدأت فعليا التأثير على نمو الاقتصاد العالمى".

ولا يبدو أن الحرب فى طريقها للتوقف فبعد إعلان الاتحاد الأوربى عن فرض رسوم جمركية إضافية على بعض المنتجات الأمريكية، رد أمس الرئيس الأمريكى دونالد ترامب عبر حسابه على موقع "تويتر" قائلا إذا لم تلغ أوربا الرسوم الجديدة فإننا سنفرض تعريفة جمركية قدرها 20% على السيارات الأوربية"، وهى واحدة من أكبر الصناعات فى الولايات المتحدة الأمريكية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م