حسابات مزيفة ودعوات نزول وشائعات أسعار.. خطط الإخوان لاستهداف مصر في ذكرى 30 يونيو

الخميس، 28 يونيو 2018 06:00 م
حسابات مزيفة ودعوات نزول وشائعات أسعار.. خطط الإخوان لاستهداف مصر في ذكرى 30 يونيو
قيادات جماعة الإخوان الإرهابية وطارق الزمر القيادي بالجماعة الإسلامية

لا تنفك جماعة الإخوان المسلمين في التوقف عن إحاكة المخطط المشبوهة بمصر، وعلى رغم أن المكر السيء لا يحق إلا بأهله، إلا أنهم لا يتوقفون عن محاولات تهيج الرأي العام المصري ضد الدول، خلال الآونة الأخيرة، أسست عناصر الجماعة حسابات مزيفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لبث الشائعات والأكاذيب من أجل تزيف الوعي العام وخلق بلبلة داخل المجتمع، ذلك مع اقتراب ثورة (30 يونيو) التي قضت على حكم المرشد.
 
وائل الإبراشي يفضح مخطط الإخوان الجديد

كان الإعلامي وائل الإبراشي، حذر من مليشيات جماعة الإخوان الإليكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، في استغلالها للظروف المعيشية في تعليقه على انتشار فواتير كهرباء متشابهة، قائلا: «الفواتير كلها برقم واحد ووقعوا في خطأ فبركة الفواتير برقم يوهمك أنه صحيح».

«أنه لا أحد ينكر أن هناك واقع معيشى واقتصادى لكن لما تستغله جماعة الإخوان.. الناس بتكتشفوه بسرعة وتتعامل مع الواقع المعيشى كاجزء من المسئولية وتتحمل المعناة، لكنى اللى هيفكر تانى يخطف مؤسسات الدولة أو يتوهم أن يستغل الاوضاع المعيشة والاقتصادية أو يخطف الشارع أو يعمل حالة تهيج اللى هيتصدى له هم الناس واللى هم بالفعل بيعانوا».. يضيف وائل الإبراشي عبر برنامجه.

وتابع: «أول من يتصدون لهذه المحاولات هم الناس الذين يعانون.. لأن فكرة الدولة والأمن عندهم قبل العيش والأكل.. وهي محاولة مكشوفه ومحكوم عليها بالفشل مسبقاً لكن الغباء بيوصل إلى أنك لما تعمل حملات اليكترونية فيقعوا فى الخطأ الواضح بتوزيع فاتورة كهرباء برقم واحد 8029 جينه بشكل أحمق.. والناس تعتبر نفسها جزء من المسؤولية اذا كان مقدمة للوقوف على اقدمنا انما اللعب على الوتر المعيشى فالناس اللى بتعانى هم من سيكونوا اول المتصدين لهم».


ـ إخواني منشق يكشف الستار عن مخطط الشائعات للإرهابية
الإخواني السابق إبراهيم ربيع، قال، إن جماعة الإخوان تنفذ أعمال قذرة من أجل إثارة الراى العام المصرى ضد الدولة المصرية، وتدير المشهد الحالي وفق مبدأ العمليات القذرة وترصد مليارات الدولارات لتمويل أعمالها المشبوهة.

وأشار إلى أن إعلام الذى يبث من تركيا وقطر يحرض ويهيج المصريين ولا يترك شاردة ولا واردة ويستغل كل حدث لقلب الحقائق وإظهار السلبيات على حساب الدولة المصرية من أجل خلق الفوضى، مؤكدا أن جميع أعمالهم ستفشل فشلا ذريع ، ولن يكون لها أى تأثير.

وأكد أن بث جماعة الإخوان الأكاذيب والشائعات يكون ممنهج وبخطة منظمة، ولا يكون بشكل عشوائى كما يتصور البعض، مضيفًا: «الجماعة توجه مجموعات من عناصرها المتفرغين لبث الأكاذيب والشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعى مقابل الحصول على دولارات»، لافتا إلى أن الجماعة تنفق أموالا ضخمة جدا على مراكز أبحاث كبرى فى أمريكا من أجل تحسين وجهها وتشويه القيادة السياسية فى مصر.

ـ نشأت الديهى يكشف كواليس مخطط الجماعة لـ(30 يونيو)

كما حذر الإعلامي نشأت الديهى، من مخطات جماعة الإخوان الارهابية وحلفاءها عبر منصاتهم الإعلامية وتحريض المواطنين على النزول لاسقاط الدولة المصرية، خلال الفترة المقبلة.

وكشف «الديهي» خلال برنامجه عن فيديو تحريضى من أحد قنوات الجماعة الإرهابية بتركيا عن مخططات الجماعة خلال الفترة المقبلة حيث شمل الفيديو حديث القيادى الإخوانى عمر عادل القيادى بالتحالف الإخوانى الارهابى قوله: «بعيدا عن الصراعات القديمة يجب أن تظهر كتلة تمتلك من القدرة أنها تمتلك السيطرة على مصر، وأنه يجب ان تكون هذه الكتلة ما يقرب من 5 ملايين مواطن، تستطيع تحرير مصر، وأن كل الادوات المتاحة يجب استخدامها،  فى إشارة إلى العمليات الارهابية وغيرها».

وعلق «الديهى» على هذه الفيديو، قائلا: «القيادى الإخوانى عمرو عادل أكد فى حديثة على اتخاذ عدد من الاجراءات على مواقع التواصل الاجتماعى والتى تساهم فى الدعوة للتحريض على الدولة المصرية من خلال تصوير فيديوهات تخص القضايا الجماهيرية والتى تعتبر تفاعل مباشر مع المواطنين من خلال تصوير فيديوهات للأنصار الجماعة يقوم افرادها على تصوير  اعتراضات المصريين على ما يحدث وعدم الحديث بالطريقة التى تظهر المتحدث على حقيقته كصورة تمويه لإقناع الجميع ان كل فئات الشعب لديها اعتراض على الدولة المصرية».

وأكد أنه القيادى الاخوانى طالب انصارهم بضرورة العمل على طرح عدد من الامور التى تثير جدل ومنها: «لماذا تهاجم الدولة الجمعيات الخيرية، لماذا لا يتحدث الناس في ما يحدث؟، هى الناس ساكته ليه؟، هى الناس خايف واللا أيه؟». وما هو سر صمت الاسر على الغلاء، وهل ما يحدث هو خوف من القمع أو التعود على الظلم إلى أخرة من هذا الكلام الذى يثير الناس على مواقع التواصل الإجتماعى.

وأشار إلى أن القيادى الإخوانى طالب بضرورة طرح عدد من الموضوعات عبر مواقع التواصل الاجتماعى ومنها زيادة المخصصات لوزارة الداخلية، وزيادة المعاشات العسكرية، ومرتبات النواب، وارتفاع الأسعار، والتركيز على الاجراءات التعسفية، والعمالية والتعامل مع الجهاز الادارى للدولة من خلال فصل ما يقرب من 4 ملايين موظف من الدولة.

كما كشف «الديهي» عن فيديو لأحد مشايخ الفتنة الإخواني عصام تليمة والذي تحدث عن أن على المواطنين النزول حماية للدين والعرض والنفس وهو من الضرورات الخمس ويجب النزول عنه خلال 30 يونيو المقبل .

وكشف الإعلامى نشأت الديهى، عن أن هناك صفحة تدعى «حراك مصر» تابعة لتنظيم الإخوان تنشر صور تعرف المواطنين كيفية قطع وتعطيل حركة المرور على كوبرى أكتوبر، قائلا: «ده كان زمان لما كانت البلد فوضى دلوقتى فى دولة واللى هيقطع الطريق هيتقطع رقبة بالقانون».

ووجه نشأت الديهى، حديثه للإخوان، قائلا: «من يدفعون عن البلد هم الشعب المصرى ايها الاخوان الماجورين..محذرا الشعب من عناصر الإخوان»، مؤكداً أنهم مدعمون ومأجورين، وهدفهم العودة الى السلطة  وليذهب الشعب المصرى الى الجحيم.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق