«بن عليه»: تعاون تونسي مصري للحرب على الاٍرهاب وتنسيق في الملف الليبي

الجمعة، 29 يونيو 2018 11:00 ص
«بن عليه»: تعاون تونسي مصري للحرب على الاٍرهاب وتنسيق في الملف الليبي
بن عليه
عنتر عبداللطيف

أكد حمودة بن عليه- منسق العلاقات الخارجية بالمجلس العربي الأفريقي للتكامل والتنمية، وعضو تطوير المشروعات بالأمم المتحدة- أن العلاقات المصرية التونسية دخلت طورا جديدا من النمو في ظل القيادة السياسية بالبلدين وسعي الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، لتقوية علاقاته مع النظام المصري بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، في ظل روية تقوم على الانفتاح الاقتصادي والاستثمار وفتح مجالات للتعاون المشترك بين البلدين.
 
وكشف «حمودة»، فى تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»، أن هناك تنسيقا مشتركا بين البلدين في المجال الأمني على مستوى مهم يتبدى في تُبادل الخبرات للحرب على الاٍرهاب وبخاصة التنسيق حول الملف الليبي الذي يشهد اهتماما كبيرا من الدولتين باعتبارهما الدولتين الحدوديتين المجاورتين لها.
 
36137170_10160564262745506_7518399470657077248_n
 

أفاد «بن عليه»، أن تونس تنسق مع مصر في مجال مكافحة تسلل عناصر تنظيم داعش الى ليبيا والذي توليه مصر أهمية قصوى نظراً لما شهدته الحدود الغربية بها من اضطرابات خلال القترة السابقة، وقيام القوات المصرية بتطهير حدودها مع ليبيا.

 
وأشار «بن عليه» إلى أن الاستثمار المشترك بين البلدين بعد الربيع العربي وتبادل الخبرات خطوات مهمة يسلكها النظامين وحكومتي البلدين بمجهودات رئيس الوزراء التونسي «يوسف الشاهد»، حول آفاق العمل المشترك في المجال السياحي والاستثماري ووضع رؤية مشتركة لوضع القوات التونسية على الحدود مع ليبيا، لافتا إلى استقرار الوضع الأمني والاقتصادي بتونس، وهو ما يؤهلها للعمل المشترك للتنمية وتطوير المنطقة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق