ثلاثاء «الاستثمار» السعيد.. عميد المديرين بالبنك الدولي يشيد بإصلاحات مصر الاقتصادية

الثلاثاء، 03 يوليه 2018 11:00 ص
ثلاثاء «الاستثمار» السعيد.. عميد المديرين بالبنك الدولي يشيد بإصلاحات مصر الاقتصادية
جانب من اللقاء
مصطفى الجمل

على غير عادة اليوم الذي بات أيقونة للحزن والبؤس عند عوام المصريين، شهد اليوم الثلاثاء الموافق 3/7/2018 عدداً من الأحداث الاقتصادية السعيدة. كانت البداية مع إشادة الدكتور ميرزا حسن، عميد مجلس المديرين التنفيذيين والمدير التنفيذي بالبنك الدولي بالإصلاحات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال الأربع سنوات الماضية. 
 
جاء ذلك خلال لقاءه بالدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، في إطار زيارته للقاهرة لمتابعة البرامج التنموية التي تتم بالتعاون بين مصر والبنك الدولي، قال عميد المديرين التنفيذيين بالبنك الدولى، إن التشريعات الخاصة بالاستثمار التي صاغتها مصر، ساهمت بشكل كبير في تحسين بيئة الاستثمار، موضحاً أن التجربة المصرية في الإصلاح الاقتصادي يعتبرها البنك الدولي «قصة نجاح»، مؤكداً على حرص البنك على تقديم الدعم الكامل لجهود الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي في مصر، فى ظل حرصه أن يكون شريكا تنمويا حقيقيا لمصر فى مختلف القطاعات.
 
ومن جانبها أكدت وزيرة الاستثمار أن الحكومة المصرية تولي الاستثمار في البشرة أولوية كبرى،  مقدمة شكرها للبنك الدولى على دعمه لاستراتيجية تطوير التعليم بنحو 500 مليون دولار، وتطوير قطاع الصحة بنحو 530 مليون دولار، وأشاد الدكتور ميرزا حسن بقصة النجاح التي حققتها مصر في مجال الطاقة، مؤكداً حرص البنك على دعم القطاعات التى تحقق نجاحات فى مصر مثل هذا القطاع.
 
وعقب اللقاء قامت الوزيرة باصطحاب عميد المديرين التنفيذين بالبنك الدولى فى جولة بمركز خدمات المستثمرين، حيث شاهد الفرص الاستثمارية التى تتضمنها خريطة مصر الاستثمارية، واستمع إلى شرح حول الخدمات التى يقدمها المركز للمستثمر، واجراءات حصوله علي الموافقات و التصاريح و التراخيص اللازمة لمشروعه الاستثماري، مع إطلاق خدمة التوقيع الإلكتروني في تأسيس الشركات الجديدة، حيث اشاد بالخدمات التى يقدمها المركز فى ظل وجود ممثلين عن الجهات التى يحتاجها المستثمر لانهاء كافة اجراءاته فى وقت قصير.
 
كما بحثت الدكتورة سحر نصر صباح اليوم الثلاثاء أيضاً مع السيد/ إدريس سليمان، وزير التعاون الدولى السودانى، بحضور السفير عبد المحمود عبد الحليم، السفير السودانى لدى القاهرة سبل تعزيز التعاون بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، ولاسيما أن مصر دائماً ما ترحب بأشقائها من المستثمرين السودانيين، المتاح لهم الاستثمار في كافة أقاليم المحروسة، وبالأخص في صعيد مصر، الذي حصل على مزايا غير مسبوقة في قانون الاستثمار الجديد، لإعادة إعماره وتنميته تنمية شاملة تعوضه عن سنوات التجاهل والإهمال. 
 
ورحبت الوزيرة بدعوة وزير التعاون الدولى السوداني للقيام بزيارة رسمية إلى العاصمة السودانية الخرطوم، لزيادة التعاون بين البلدين، والاتفاق  وهى ما رحبت بها الوزيرة.
 
وأكد «سليمان» أن بمصر والسودان مميزات نسبية لا تتناسب بأي شكل مع حجم التعاون بين البلدين، داعياً إلى تشجيع القطاع الخاص فى مصر والسودان وتنفيذ مشروعات مشتركة فى مجالات مثل الثروة الحيوانية والعقارات، موضحاً أن السودان تتيح كافة الفرص للمستثمرين المصريين للاستثمار فى السودان، مشيدا بالاصلاحات الاقتصادية والاستثمارية التى قامت بها مصر خلال الفترة الماضية، والتى تحفز المستثمرين السودانيين على ضخ استثمارات فى مصر.
يذكر أن حجم الاستثمارات السودانية في مصر تبلغ نحو 95.1 مليون دولار وأبرزها في مجالات الثروة الحيوانية والصناعة والعقارات.
 
1
 

2
 

3
 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق