مرشح الرئاسة السابق يكشف موعد إعلان وثيقة «إئتلاف المعارضة»: يهدف لدعم الدولة

الخميس، 05 يوليه 2018 02:00 م
مرشح الرئاسة السابق يكشف موعد إعلان وثيقة «إئتلاف المعارضة»: يهدف لدعم الدولة
موسى مصطفى- رئيس حزب الغد

 

يستعد المرشح الرئاسي السابق موسى مصطفى موسى، للإعلان عن الوثيقة الرسمية لإئتلاف المعارضة الوطنية، الذي كان قد أعلن عنه في وقت سابق من الشهر الجاري.

 

وبحسب موسى، فإن الائتلاف سيضم عددا من الأحزاب السياسية والنواب السابقين وعددا من الشخصيات العامة المصرية، بهدف مساندة ودعم الدولة في محاربة الفساد والقضاء على الإرهاب.

 

وقال موسى، في تصريحات صحفية نقلتها وسائل إعلام مصرية اليوم الخميس، إن الوثيقة التي يجرى إعدادها تحتوي على المبادئ الأساسية لائتلاف المعارضة الوطنية، الذي سيعبر عن أفكار وطنية خالصة تهدف لمساندة ودعم الدولة.

 

وخسر موسى مصطفى موسى، الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعد حصول موسى على أكثر من 665 ألف صوت، بينما حصل السيسي على 21 مليونا و835 ألفا و837 صوتا أي نسبة 97.08%، بحسب الهيئة الوطنية للانتخابات.

 

وعقب الانتخابات كشف موسى مصطفى موسى، عن نيته قيادة المعارضة «البناءة» في الفترة المقبلة، مشيرا إلى حزب الغد الذي يترأسه سيشارك في انتخابات المحليات والبرلمان المقبلتين.

 

موسى أضاف، خلال تصريحاته، أن أي دولة في العالم في حاجة لوجود معارضة حقيقية تعمل لصالح البلاد وتقدم أفكاراً ورؤى وحلولاً بديلة في حالة وجود أخطاء.

 

ولافت المرشح الرئاسي السابق، إلى أنه ليس معنى وجود ائتلاف للمعارضة أننا سنعارض الدولة بل سنكون داعمين لها بتقديم رؤى وأفكار تساعد تحقق التنمية وتحسن مستوى معيشة المواطن، مشيرا إلى أن جميع المصريين يقدرون الرئيس عبد الفتاح السيسي ويحترمونه لدوره في إنقاذ الدولة من الإرهاب وجماعة الإخوان.

 

ومن المقرر أن يضم الائتلاف المعارض الذي يسعى موسى إلى تدشينه، أحزابا غير ممثلة في البرلمان، وقال موسى إن تلك الأحزاب بها العديد من الشخصيات التي تمتلك أفكاراً جيدة تساهم في الحياة السياسية.

 

وأكد موسى، أن الائتلاف سيفتح الباب أمام جميع الأحزاب التي ترغب في الانضمام له سواء كانت ممثلة برلمانياً أو لا، كما أنه يتم التوصل مع برلمانيين سابقين للانضمام للائتلاف.

 

وكشف المرشح الرئاسي السابق، أن ائتلاف المعارضة والمزمع إنشاؤه ينوي إطلاق مؤسسة إعلامية تشكل من خلال شركة مساهمة مصرية، لن يقل رأس مالها عن 100 مليون جنيه، ويكون هدفها تقديم خدمة إخبارية للمواطن، والتصدي للقنوات المعادية لمصر من الخارج.

 

وأوضح رئيس حزب الغد، أن الائتلاف سيضم قامات علمية كبيرة وشخصيات عامة لها باع في المجال السياسي، مشيرًا إلى أن الائتلاف سيعمل على دفع الحكومة لتحسين معيشة المواطن المصري، والإصلاح الاقتصادي المصري، وخلق فرص عمل للشباب.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق