الزواج على الطريقة الداعشية.. ماذا قال العلماء عن شرعية جهاد النكاح؟

الجمعة، 06 يوليه 2018 02:00 ص
الزواج على الطريقة الداعشية.. ماذا قال العلماء عن شرعية جهاد النكاح؟
داعش
كتب- محمد شعلان

الزواج وثيقة شرعية أقرها الإسلام بين الرجل والمرأة بغرض تحقيق الاستقرار المجتمعي وبناء الأسرة والمساهمة في البناء الاجتماعي وليس لغرض المتعة فقط كما يفعل الداعشيون في الدول العربية التي تعاني من حكمهم، حيث يجتزئون بعض الإجراءات من الفقه الإسلامي لتحقيق شرعية أمام الناس وهم يعلمون أنهم يسيئون صنعا للإسلام ويشوهون صورته باجتزاء بعض أحكامه لتحقيق أغراض شخصية.

وعرض الدكتور على جمعة، خلال حواره ببرنامج «والله أعلم» على قناة سى بى سى، الإجراءات والهدف من الشريعة الإسلامية وروح الشريعة فى جميع القضايا، مستندا في كلامه إلى أراء العلماء عبر التاريخ قائلا: «رؤى العلماء إننا إذا فعلنا الإجراءات دون ما تهدف إليه هذه الإجراءات يطلقون على هذه الطريقة أنها نوع من الانحطاط في تطبيق الدين الذي أراده الله سبحانه- وتعالى»، وهذا ينطبق فى الحكم على جهاد النكاح.

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. زوج يعترف بتسليم زوجته الى أخيه لممارسة «جهاد النكاح»

مرصد الإفتاء: «داعش» يطور من طرق تجنيد النساء لممارسة جهاد النكاح

11

 

وأوضح الدكتور على جمعة، المفتى السابق، أن الصلاة والصيام والزواج إلى آخره كلا هذه الموضوعات لها إجراءات وأهداف وإذا تمت الإجراءات وتركت دونها الأهداف من العبادة فهذا مخالف للشرع، مستشهدا بما يفعله عناصر داعش في الزواج بتحقيق إجراءات النكاح من الإيجاب والقبول ووجود الشهود ولكن بعد إتمام الزواج ويحصل كلا من الطرفين على غرضه يتم الطلاق ويتزوج كلا منهما شخص آخر.

 

1280x960

 

وأكد الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، أن عناصر داعش يحققون إجراءات الزواج ولكن دون التقيد بأهدافه من بناء الأسرة وتحقيق استقرار المجتمع الذي فرض الله الزواج من أجله، وحصروا الزواج فى المتعة والعلاقة الجنسية فقط، مشيرا إلى أن هدف الداعشيين من هذه القضايا أن تأخذ من الفقه الإسلامي الجزء الذي يجيز الطلاق والزواج وينظم الحدثين فيتم أخذ الأحكام من الشريعة للتطبيق الحرفي فقط دون وعي بناء المجتمع واستقرار الأسرة وهذا مخالف.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق